الغانم : القضية الاسكانية أولى أولويات المجلس في دور الانعقاد المقبل


قال رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم ان حل القضية الاسكانية التي جاءت في صدارة قائمة أولويات المواطن الكويتي في استطلاع الرأي حازت على "شبه اجماع" من النواب لتكون أولى أولويات المجلس في دور الانعقاد المقبل.

واضاف الغانم في تصريح صحافي اليوم عقب الاجتماع النيابي التشاوري لاختيار أولويتهم لدور الانعقاد المقبل ان اختيار القضية الاسكانية لتكون أولى الاولويات "هي خطوة في طريق الحل وليست حلا للقضية" مشيرا الى نقل وجهة نظر النواب هذه الى الحكومة "التي نتمنى ايضا ان تكون هذه القضية أولى أولوياتهم".

وتطرق الى توجه نيابي "للضغط" على الحكومة في تقديم حلول تنفيذية قابلة للتطبيق وتلامس هموم وتطلعات المواطن مبينا ان دور المجلس هو المتابعة والمراقبة لعملية التنفيذ.

وأعرب الغانم عن سعادته بالحضور النيابي الكبير خلال الاجتماع والذي شارك فيه 36 نائبا بالاضافة الى اتصال خمسة نواب من خارج البلاد اذ شارك كل منهم برأيه ايضا في موضوع هذا الاجتماع.

واوضح ان الهدف من الاجتماع هو التشاور واختيار اولى الاولويات لدور الانعقاد المقبل مؤكدا ان كل ما يقوم به المجلس من اعمال حالية يحتاج الى اعتماد المجلس لها في بداية دور الانعقاد.

وافاد بأن اختيار اولى اولويات المجلس لدور النعقاد المقبل "لا يعني بتاتا ترك او اهمال او نسيان القضايا الاخرى لكن من باب التركيز على قضية محورية رئيسية معينة نحاول ان نصل فيها الى حلول جذرية يحسها المواطن" مضيفا ان النواب يحاولون تقديم "استراتيجية جديدة تعتمد على التركيز على قضية معينة ننتهي منها ومن ثم نذهب الى قضايا اخرى".

ودعا الغانم الحكومة الى التركيز على حل القضية الاسكانية وفقا لقدراتها موضحا ان الحل الجذري للقضية الاسكانية يعني وجود خطة وخارطة طريق واضحة وجدول زمني قابل للتنفيذ.

وافاد بأنه التقى عددا من المجاميع الشبابية الذين قاموا بتسليط الضوء على معاناتهم من القضية الاسكانية معربا عن سعادته للطرح الراقي لدى استعراضهم لمعوقات الاسكان خلال اللقاء.

وتطرق الى اتفاق نيابي على طلب عقد اجتماعات دورية مع الجانب الحكومي وان تكون "هناك لجنة اسكانية لدور الانعقاد المقبل" مشيرا الى ان الجلسات مع الحكومة ستكون دورية لمعرفة كل تطور تقوم به في سبيل حل هذه القضية.

وكشف الغانم بأن مكتب المجلس سيشكل فريقا لوضع أولويات النواب وأولويات اللجان على ان يعرض التقرير على النواب في الاجتماعات التشاورية النيابية المقبلة.

واكد ان نواب المجلس اعربوا عن تأييدهم لخطوة الزيارات الميدانية للوقوف على المشاريع الحكومية مشيرا الى ان وفدا برلمانيا سيزور الخميس المقبل مستشفى جابر وطريقي الجهراء وجمال عبدالناصر للاطلاع على سير العمل في تلك المشاريع.

وقال ان عددا من النواب تقدموا باقتراحات بقوانين في شأن تسريع حل القضية الاسكانية مبينا انها ستؤخذ بعين الاعتبار .
أضف تعليقك

تعليقات  0