السعودية :"عدم دخول المشجعات الى الملاعب" لا يشكل عائقا أمام استضافة المملكة كأس آسيا


نفى الاتحاد السعودي لكرة القدم ان يكون عدم دخول المشجعات إلى الملاعب السعودية عائقا أمام فوز الملف السعودي بتنظيم كأس الأمم الآسيوية عام 2019، والتي تتنافس عليها المملكة مع عدة دول.

وأكد المتحدث الرسمي باسم الاتحاد السعودي لكرة القدم عدنان المعيبد، في بيان له أن "دخول النساء للملاعب ليس شرطا أساسيا لاستضافة كأس أمم آسيا عام 2019".

وأضاف: "الاتحاد الآسيوي لم يضع مثل هذا الشرط، بل يتحدث عن دخول المشجعين، وهو ليس شرطا من الشروط الأساسية، والشرط الأساسي هو وجود المشجعين في الملعب"، مشيرا إلى أن "المملكة قد فتحت ملاعبها لأنصار فرق أجنبية مختلفة في الماضي".

وتابع: "نحن سبق أن فتحنا ملاعبنا لجماهير المنتخبات التي لعبت في أرضنا، ولن نمنع أحدا، ولن نتدخل في هذه المسألة"، مؤكدا "أن المملكة لن تتنحى عن استضافة هذا الحدث، وأن هذا الأمر لن يشكل عائقاً".

وأشار الى ان "المهم.. نحن اليوم في المرحلة الأولى وهي إعداد ملف استضافة البطولة، وهو الملف الذي سنقدم فيه كل الضمانات، وبعد ذلك سنقدم ملف النواحي الفنية، أي أننا سنقدم ملفاً يتضمن كل ما تحتاجه استضافة الحدث، وستكون هناك ميزانية جيدة".

وأوضح أن الملف السعودي سيكون ملفا قويا "لأسباب منطقية، فالمملكة فيها ملاعب كثيرة ولكنها تحتاج لإعادة تأهيل من جديد، نحن نتفوق على الدول التي تنافسنا على استضافة الحدث بأننا لم نستضف البطولة من قبل، وهذا أمر مهم بالنسبة لنا وسيمنحنا الأفضلية".
أضف تعليقك

تعليقات  0