شعيب المويزري : مالذي يمنعكم من اعطاء الناس حقوقهم كالرعاية السكنية ؟! فالمال متوفر والاراضي متوفره والقانون ملزم



اكد النائب و الوزير السابق شعيب المويزري ان القضية الاسكانية والحصول على الرعاية السكنية لا يعد أولوية فقط وانما هو حق دستوري وقانوني أصيل للمواطن بدون منة او فضل لاحد ، محذرا من استغلال تضخيم المشكلة اعلامياً لتفصيل قوانين وقرارت ومناقصات لهدر المليارات من أموال الشعب لتنفيع البعض .

وقال المويزري في تصريح صحافي مخاطبا الجهات المسئولة بالدولة : يا اصحاب القرار اذا كنتم صادقين في حل هذه المشكلة الاسكانية والمشاكل الاخري التي تسببتهم بها للشعب ، عليكم ان تلتزموا بأداء واجباتكم تجاه المواطنين وان تتحرروا من الخوف من المتنفذين الذين تسعون لارضائهم علي حساب الشعب والدولة وعليكم ان لاتنسوا محاسبة من تسبب بخلق هذه المشاكل.

وتسائل المويزري باستنكار : مالذي يمنعكم من اعطاء الناس حقوقهم كالرعاية السكنية ؟! فالمال متوفر والاراضي متوفره والقانون ملزم لكم ولغيركم .

وتابع المويزري : واحذركم من السيناريو الذي تخططون له هذه الايام بتضخيم المشكلة اعلامياً واستغلال هذا التضخيم لتفصيل قوانين وقرارت ومناقصات بحجة ايجاد حلول لهذه المشكلة وحقيقة هذا السيناريو هو تنفيذ مخطط لهدر المليارات لتنفيع البعض ، وبهذا تضيع اموال الشعب وتستمر معاناته .

وزاد المويزري : واقول للبعض ارجوكم توقفوا عن المزايدات فالحل واضح ولايحتاج الي قرارات ولا جلسات خاصة في مجلس الامة ، فقط ، ابعدوا الحرامية والمتنفعين واطرحوا هذه المشاريع بشكل علني وشفاف ويسمح لجميع الشركات المحلية والعالمية بالمشاركة وستنتهي المشكلة الاسكانية خلال 3 سنوات فقط وبشرط ان لايكون للمتنفذين والحرامية اي دور في هذه المشاريع .

واختتم المويزري تصريحه بقوله : واقول للبعض لاتكونوا كالتماسيح تلتهم الضحية وبنفس الوقت تذرف الدموع!!.
أضف تعليقك

تعليقات  0