رسالة اعتذار من أوباما لتبرير تغيب طفلة عن المدرسة




سلم الرئيس الأمريكي باراك أوباما رسالة اعتذار إلى فتاة صغيرة عمرها خمس سنوات مبررا غيابها عن المدرسة، بسبب وجودها في البيت الأبيض في زيارة رسمية.

الطفلة «ألانا بولارد» ذات السنوات الخمس، استطاعت العودة إلى المدرسة بعد أن سلمت المسؤولة فيها رسالة موقعة من الرئيس أوباما مبررا فيها غيابها ليوم واحد بسبب تلبيتها دعوة رسمية

من البيت الأبيض في واشنطن للمشاركة في احتفال تكريمي لجرحى الحرب، بحضور الرئيس باراك أوباما. وخلال الاحتفال تقدمت الفتاة بشجاعة من الرئيس وطلبت منه توجيه رسالة اعتذار خطية عن غيابها عن المدرسة ليوم واحد، ولم يتردد أوباما عن تلبية طلبها فورا.

أضف تعليقك

تعليقات  0