بعد حصولها على امتياز استضافة الامانة العامة لمنظمة التعاون الاسيوي، الكويت تطلب الإنضمام إلى عضوية البنك الاسيوي للتنمية



أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح اليوم عن أمله في أن يبدأ صندوق التنمية في تمويل مشاريع منظمة (حوار التعاون الآسيوي) وأنشطة الدول الأعضاء "في أقرب وقت ممكن".

وقال الشيخ صباح الخالد في كلمة خلال الافطار الوزاري لدول المنظمة برئاسة وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة ان "الصندوق سيساعد بالتأكيد الدول النامية الأعضاء على توفير حياة أفضل لمواطنيها من خلال مشاريع في جميع المجالات. نتطلع إلى أن يبدأ أنشطته بمساهمتكم في أسرع وقت ممكن".

واعلن ان المؤسسات اللوجستية والقانونية اللازمة لاستضافة الأمانة العامة المؤقتة للمنظمة في الكويت قد استكملت مضيفا "نتطلع إلى افتتاحها قبل نهاية الشهر المقبل".

وأبلغ وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد أعضاء منظمة (حوار التعاون الآسيوي) ان الكويت ترغب في أن تصبح عضوا في مجموعة البنك الآسيوي للتنمية وتسعى لنيل دعمهم في هذا الخصوص.
أضف تعليقك

تعليقات  0