نزيلة في دار الرعاية غادرت البلاد برفقة شابين دون علم الإدارة




برزت حلقة جديدة من حلقات التسيب والفوضى في دار الرعاية التابعة لوزارة الاجتماعية والعمل، فبعد أيام قلائل على حادثة وفاة إحدى فتيات الدار في حادث سير وبقاء جثتها في ثلاجة مستشفى الصباح لأيام، علمت مصادر أن فتاة أخرى سافرت خارج البلاد برفقة شابين ومن دون علم الإدارة.



وتأتي هذه الحادثة (سفر افتاة) لتضيف حلقة جديدة إلى مسلسل الضياع الذي أصبح متحكماً في دار الرعاية الاجتماعية، والإهمال الذي يضرب أوتاده فيها، في حين تبدو وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عاجزة عن ضبط الأمور ووقف حالة الانفلات القائمة هناك.

أضف تعليقك

تعليقات  0