اليمن: اغلاق مسجد بنته الكويت بسبب خلافات الحوثيين و«الإخوان» على الخطيب



أغلق مسجد بنته جمعية كويتية في منطقة مذاب سلسل بمحافظة عمران شمال صنعاء بسبب خلاف على الخطيب بين الحوثيين وحزب التجمع اليمني للاصلاح الذي يمثل جماعة «الاخوان المسلمين».

وقال عدد من اهالي المنطقة ان «المسجد الذي بنته احدى الجمعيات الخيرية الكويتية وتم افتتاحة قبل ثلاثة اشهر في قبيلة مذاب سلسل ويدعى مسجد مذاب، تم اغلاقه بعد مواجهة مسلحة بين الطرفين، ادت الى جرح عشرة من الطرفين من ابناء القبيلة الواحدة».

واضافوا ان توجيهات صدرت من عبد الملك الحوثي زعيم جماعة الحوثيين الذين يسيطرون على اغلب المنطقة بان يتم فتح الجامع وان يكون الخطيب اليوم الجمعة «اصلاحيا» على ألا تتم مهاجمة الحوثيين في الخطبة، وان يكتفي الخطيب بتذكير الناس في امور دينهم.

وقال وزيرالاوقاف حمود عباد لـ«الراي» ان «وزارته رفعت تقريرا الى الحكومة اليمنية للسيطرة على كافة المساجد اليمنية وجعلها تحت سيطرة الدولة وان يكون الخطيب معينا من قبل الدولة».

وقال عباد ان «بعض المساجد اضطررنا ان نضع فيها خطباء مصريين لا يتدخلون في الصراعات المذهبية، وعاد الهدوء اليها، وبعضها تم التوافق ان تقسم ايام الجمع فيها بين خطيبي المختلفين وعلى اساس عدم مهاجمة الآخر».

أضف تعليقك

تعليقات  0