تشافيز في تسجيل صوتي: أنا لم أمت لكنني مختطف






انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي تسجيل صوتي منسوب للرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز يقول فيه إنه لم يمت، وأنه "حي يرزق" لكنه مختطف في مكان ما".
ويُطمئن "تشافيز" في التسجيل محبيه على صحته ويقول لهم "أنا بخير وأفضل من أي وقت مضى، موتي ليس الا تلفيقًا وانا مختطف".

وبحسب التسجيل المزعوم، فإن تشافيز يتهم أصدقاءَه بخيانته.

ويخاطب "تشافيز" في التسجيل شقيقه مناشدًا إياه أن يقول للشعب الفنزويلي الحقيقة كاملة ويقول:" من كان يعتقد أن العدو سيكون من داخلنا؟ كم عناق عانقوني، وكم مرة صافحوني، وكم كذبوا علي".

وسارعت الحكومة الفنزويلية إلى نفي صحة التسجيل وأكدت أنه ملفق من قبل المعارضة، فيما قال الرئيس نيكولاس مادورو إن المعارضة تسعى لتحقيق مكاسب سياسية من وراء هذا التسجيل الملفق.

وقال مادورو الذي وصل إلى سدة الحكم في نيسان "إبريل" الماضي: "هؤلاء الأشخاص ليست لديهم أي حدود اخلاقية أو معنوية ولن نتساهل في هذه القضية".
وقد راج التسجيل الصوتي بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، وأحدث ضجة كبيرة، وذهب البعض إلى حد تصديقه، لكنّ آخرين لم يقتنعوا به، وساروا مع موقف الحكومة التي أكدت أن الموضوع كله ملفق.

وسارع شقيق تشافيز إلى نفي صحة التسجيل وأكد أنه مزيف، وقال:" هذا التزييف المقرف دفع بالناس للاعتقاد أن تشافيز لم يمت وأنه مختفي، فيما اعتقد البعض أن التسجيل قد تم قبل موته وكلها أكاذيب".

وسجل المقطع الصوتي الذي بث على الانترنت يوم الجمعة أكثر من 300 ألف استماع.

وأعلنت وفاة تشافيز في شهر آذار (مارس) 2013)، بعد أن حكم البلاد منذ العام 1999، وعرف بحكومته ذات السلطة الديمقراطية الاشتراكية واشتهر لمناداته بتكامل أميركا اللاتينية السياسي والاقتصادي مع معاداته للإمبريالية وانتقاده الحاد لأنصار العولمة من الليبراليين الحديثين وللسياسة الخارجية للولايات المتحدة الأميركية
أضف تعليقك

تعليقات  0