اعادة الهيكلة والانتاج البرامجي يوقعان عقدا لمشروع اعلامي يشجع على العمل في (الخاص)


وقع برنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة عقد المشروع الاعلامي (التحدي) مع مؤسسة الانتاج البرامجي المشترك لمجلس التعاون لدول الخليج العربي والذي يعنى بتغيير مفاهيم وقيم العمل بالقطاع الخاص.

وقال امين عام البرنامج فوزي المجدلي في تصريح صحافي اليوم ان (اعادة الهيكلة) يسعى من خلال الوسائل الاعلامية المختلفة الى تغيير المفاهيم والقيم لدى الشباب من خريجي الجامعات والمعاهد التطبيقية والثانوية العامة وتوجيههم للعمل بالقطاع الخاص.

واضاف المجدلي ان من شأن توجيه الشباب الى القطاع الخاص "تحقيق الاهداف الوطنية للدولة من اعادة التوازن وتوزيع القوى العاملة الوطنية على قطاعات العمل غير الحكومية والتي تسهم بشكل فاعل في تنمية الاقتصاد الوطني".

واشار الى ان الحملات الاعلامية للمشروع سيكون لها اثر كبير في ايصال الهدف الاساسي منه عبر (الانتاج المشترك) التي تعد مؤسسة حكومية لا تهدف الى تحقيق الربح المادي فضلا عن كونها مختصة في هذا المجال ولديها انتشار واسع في دول الخليج كما تمتلك رصيدا مميزا من الخبرة في تنفيذ الحملات الاعلامية.

واضاف ان مؤسسة (الانتاج البرامجي) ستعد وتنفذ جميع الفعاليات الاعلامية للمشروع مبينا ان مدة العقد بدأت مطلع اكتوبر الجاري وتستمر حتى نهاية شهر مارس المقبل.

وذكر ان الحملات الاعلامية للمشروع تتضمن تنفيذ جميع الفعاليات المشمولة في المرحلة الاولى والتي تنتهي في ديسمبر المقبل وتشمل بث الاعلانات التلفزيونية والاذاعية والصحف والمجلات وبث الرسائل بشبكة (كيو.ميديا) بالجمعيات التعاونية والسينما وغير ذلك من الفعاليات.

واضاف "يتبع ذلك البدء في المرحلة الثانية من المشروع والتي ستواصل على اثرها مؤسسة الانتاج البرامجي المشترك جميع البرامج الاعلامية حتى نهاية المرحلة في مارس المقبل".

واعرب عن الامل بأن تتحقق الاهداف الوطنية المتمثلة بتنمية القطاع الخاص وتشجيع الشباب على الالتحاق في شركاته من خلال التعاون مع مؤسسة الانتاج البرامجي للسنة الثانية على التوالي.
أضف تعليقك

تعليقات  0