مسؤولين بالجامعة يشتكون سيطرة الأكاديميين على المناصب والادارة




علمت مصادر  ان عدداً من المدراء والمسؤولين في جامعة الكويت سيقدمون شكوى إلى وزير التربية والتعليم العالي د.نايف الحجرف بسبب تولي بعض الأكاديميين المناصب الإدارية.

وقالت المصادر ان بعض دكاترة الجامعة وضعوا عيونهم على المناصب القيادية الادارية وقاموا بالاستيلاء عليها رغم ان مجالهم التدريس وليس العمل الاداري، لاسيما وان هناك مدراء وقياديين مدنيين يعملون في الجامعة، ولديهم باع طويل في تولي جميع المناصب القيادية.

واستغربت المصادر تعيين دكاترة في أماكن اداريين وكأن الأمر احتلال للمناصب، حيث ان هذا التصرف اثار استياء بالغاً بين عدد كبير من القياديين الاداريين والذين فشلوا في ايصال تظلمهم إلى مدير الجامعة د.عبداللطيف البدر الذي انحاز إلى صف الدكاترة رغم أن هذا يخالف النظام المعمول به.

وقالت المصادر انه اذا لم يحسم الوزير أمر هذه القضية فإن الكثير من المتضررين سيلجأون إلى القضاء بهدف انصافهم ورفع الظلم الواقع عليهم من الدكاترة الذين تركوا عملهم الأساسي وهو التدريس والأبحاث وتوجهوا إلى تولي المناصب الادارية، فمثلاً منصب أمين عام الجامعة يفترض ان يكون لاداري وكذلك مساعدي الأمين العام حيث تولوا هذه المناصب رغم النقص الحاد في أعضاء هيئة التدريس في الجامعة والذي اسفر عنه أزمة في القبول والشعب المغلقة.
أضف تعليقك

تعليقات  1


آحمد
آنا اقول حتي رئاسة الآقسام، عمل اداري، خل ىاخذونه الآداريين. والوزارة ،عمل اداري، عطوه الاداريين. مره وحده، المستشفيات، عطوها الاداريين.