مدير «التطبيقي» يدين اقحام القبلية والطائفية والمذهبية في انتخابات اتحاد الطلبة


دان المدير العام للهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الدكتور أحمد الأثري «الممارسات الشاذة والدخيلة على المجتمع الكويتي التي شابت الانتخابات الطلابية الأخيرة في كليات ومعاهد الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب»، واصفا ما حدث بـ «الفأس الذي يهدف لقطع شجرة المجتمع الكويتي المتماسك تحت راية صاحب السمو أمير البلاد وولي عهده الأمين وذلك لأن أساس نجاح أي مجتمع هو الصلاح في المؤسسات التعليمية والتي يفترض بمنتسبي هذه المؤسسة التمسك بالتنافس الشريف المبني على احترام وتعزيز دور المجتمع المدني لضمان تقدم كويت الحب والإخاء».\

وأضاف الأثري أن «ما حصل خلال انتخابات اتحاد طلبة الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب من إدخال مفردات غريبة على المجتمع الكويتي مثل القبلية والمذهبية والطائفية وإقحام أسماء القبائل وامرائها بطريقة تسئ لهم ولا تليق أبدا بالعملية الانتخابية أو الديموقراطية وبتوجيهات صاحب السمو الامير بإعلاء صوت المجتمع الكويتي الواحد وعدم الاتجاه نحو التشرذم والطائفية التي قضت على مجتمعات سابقة لم تنتبه لخطرها لهو أمر محزن وغير مقبول بتاتا».


أضف تعليقك

تعليقات  1


بوخالد الكندري
عاش هذا الشغل الصح كفو يالرئيس