فيديو : مشجعون يجرّدون مدرب فريقهم من ملابسه أثناء تقديمه

 

شهد المؤتمر الصحفي لتقديم المدرب الجديد لفريق ليفسكي صوفيا، أحد أشهر وأعرق الأندية البلغارية، حدثاً غريباً ومثيراً للجدل، بعدما داهم عدد من مشجعي النادي المتعصبين المؤتمر وجرّدوا المدرب من ملابسه وأجبروه على مغادرة القاعة.


وكان عدد من مسؤولي النادي يجلسون خلال المؤتمر برفقة المدرب “ايفايلو بيتيف”، الذي تقرر تعيينه مديراً فنياً للفريق، قبل أن تفاجئ مجموعة من “أولتراس” النادي الجميع باقتحام المؤتمر ونزع قميص النادي من بيتيف بسبب تصريح كان قد أدلى به سابقاً.


ووجه المقتحمون سيلاً من الشتائم للمدرب وطالبوه بخلع قميص النادي، إلا أن الأخير رفض ذلك، فما كان من عدد منهم إلا الانقضاض عليه ونزع القميص بالقوة أمام عدسات المصورين، ليخرج المدرب من القاعة نصف عارٍ.

وكان بيتيف صرّح قبل يوم واحد من تقديمه كمدرب بأنه يشجع فريق سسكا صوفيا، الغريم التقليدي لليفسكي صوفيا، وبسبب هذا التصريح المثير للجدل اقتحم أنصار ليفسكي المؤتمر وأقدموا على فعلتهم، مؤكدين أن إدارة النادي لم تشاورهم حين قررت تعيينه مدرباً للفريق.


وتسبب الحادث في جدل واسع في بلغاريا، وقدّم عدد من أبرز مسؤولي ليفسكي صوفيا استقالتهم من إدارة النادي، فيما يحاول من تبقى من المسؤولين إقناع المدرب بـ”مسامحة” الجماهير والاستمرار في قيادة الفريق رغم ما تعرض له من إهانة.

أضف تعليقك

تعليقات  0