تكميم المعدة يعمل على انتقاص هرمون الجوع بنسبة أكثر من 75%


عملية تكميم المعدة هى واحدة من أفضل الحلول الجراحية للتخلص من السمنة، حيث تتم من خلال المنظار، وقال د.شريف نبيل أخصائى جراحة المناظير والسمنة بمستشفى مصر للطيران، تعتمد الجراحة على تصغير المعدة حتى تصل إلى 15% من حجمها الطبيعى، وهى أقل تعقيدا من جراحة التحويل وتتلاشى عيوب جراحتى التدبيس وحزام المعدة.

وأشار إلى أن ما يميز هذه الجراحة أن هرمون الجوع (HORMONE GHRELIN) ينقص بنسبة تصل إلى أكثر من 75%، وبهذا يقل إحساس الجوع والنهم لدى المريض، وتقل المعدة كثيرا فى الحجم، بالإضافة إلى قلة استيعابها للطعام، ولكن بدون تغيير فى الوظائف، يقل الوزن بصورة سريعة أكثر كثيرا من حزام المعدة.

وأكد د.شريف أنه لا يحدث نقص شديد فى امتصاص الفيتامينات والحديد والكالسيوم مثلما يحدث فى جراحة التحويل، ولا تحتاج إلى ضبط مستمر وطويل المدى، كما فى حزام المعدة، ولا يحدث معها قىء مثلما يحدث مع تدبيس المعدة.

وأوضح أن من أهم المميزات، أن الإنسان يستطيع تناول كل أنواع الأكل، ولكن بكميات قليلة والتى تؤدى إلى الشبع، بالنسبة للمرضى الذين يحتاجون إلى مسكنات بصورة مزمنة أم متكررة يستطيع تناولها مع جراحة التكميم، ولكن فى التحويل قد تؤدى إلى قرحة بالمعدة بشكل سريع، مشيرا إلى أنه عادة ما يمكث المريض بالمستشفى من يومين إلى 3 أيام فقط، ويستطيع العودة إلى حياته العادية بعد أسبوع.
أضف تعليقك

تعليقات  0