أفضل التمارين الرياضية لمكافحة البرد


إذا كنت تشعر بأعراض البرد، فإن ممارسة التمارين الرياضية قد تكون من بين الأمور التي تفضل الابتعاد عنها، الأمر الذي قد يبدو صحيحاً لأن الجسم يصيبه التعب، ما يجعل من بذل المزيد من الجهد ليس دائما فكرة جيدة.

اقرأ أيضا..5 أمور ينبغي أن نعرفها عن الفيفا بسبب قطر

وقال الدكتور الأمريكي ريشارد بيسير ومؤلف كتاب "قل لي الحقيقة أيها الطبيب" إن بعض النشاطات الخفيفة تعتبر مفيدة. وأضاف أن "استخدام قاعدة العنق في هذه الحالة، يبدو أمرا جيداً، وإذا كانت الأعراض التي يعاني منها المريض في منطقة فوق الرقبة مثل العطس، والوجع في الجيوب الأنفية، وانسداد الأنف، فإن التعرق يعتبر أمنا."

اقرأ أيضا..بالصور.. مثليو الجنس في عالم الرياضة

ومن المفضل اتباع التمارين الرياضية التالية التي تساعد على مكافحة أعراض البرد:

المشي على الأقدام
ورغم أن البرد، يتسبب بخلل في التوازن في مستويات الطاقة لدى المريض، إلا أن ممارسة رياضة المشي لمدة 20 دقيقة، يمكن أن يكون مفيداً، يساعد في بعض الفوائد، ويحسن من أعراض البرد لدى المريض.

اقرأ أيضا..هل يمكن رفع الأثقال خلال الحمل؟

ممارسة رياضة الركض
إذا كانت ممارسة رياضة الركض تعتبر جزءا من روتينك اليومي، إذا ليس هناك من سبب لتخطي ذلك، بسبب البرد.

اقرأ أيضا..سرّ العشق بين الرياضة وشركات الطيران

ممارسة تمارين "تشي غونغ"
ويعتبر هذا النوع من الحركة الصينية البطيئة، خليطا بين فنون الدفاع عن النفس والتأمل، وهي الرياضة الأمثل التي لا تتسبب بالكثير من التعرق، إذ تم استخدامها لآلاف السنوات لخفض الشعور بالضغط والقلق، وتحسين ضغط الدم، وزيادة الطاقة.

اقرأ أيضا..هل تغيرت النظرة إلى السعوديات بعد أولمبياد لندن؟

ممارسة رياضة اليوغا
ويطلق الجسم هرمون الإجهاد "الكورتيزول" خلال محاربة نزلات البرد، ولكن أشارت البحوث إلى أن تقنيات تخفيف التوتر مثل ممارسة اليوغا، وتمارين التنفس تساعد في رفع مناعة الجسم.

اقرأ أيضا..ترتيب أكثر الأخطاء خطورة في مسيرة الرياضيين

ممارسة رياضة الرقص
وتؤدي ممارسة رياضة الـ"زومبا" أو أي من أنواع الرقص الأخرى، إلى خفض مستوى التوتر. وأشارت إحدى الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يستمعون إلى الموسيقى لفترة 50 دقيقة يوميا، تنخفض لديهم مستويات الـ"كورتيزول"، ويفرزون عدد أكبر من الأجسام المضادة للبرد، ما يؤدي إلى تحسين جهاز المناعة.

أضف تعليقك

تعليقات  0