أمير مكة المكرمة يعلن نجاح موسم الحج



أعلن أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل هنا اليوم نجاح موسم الحج لهذا العام 1434هي وقدم التهنئة للحجاج بإتمام نسكهم.

وأكد الأمير خالد الفيصل في مؤتمر صحافي عقده في منى أن النتائج التي تحققت في موسم الحج "مرضية وناجحة" مشيدا بالنقلة النوعية في الخدمات وتطبيق الأنظمة الجديدة على الوجه الكامل.

وقال أمير منطقة مكة المكرمة "إن الوقوف عند النجاح لا يعد استمرارا في التقدم فلابد أن نضيف إلى ما تحقق هذا العام المزيد في الأعوام المقبلة" مشيرا إلى أنه سيتم الإعداد من الآن لموسم الحج المقبل.

وقدم باسم الحكومة السعودية والشعب السعودي التهنئة لكل الحجاج الذين تشرفت المملكة بخدمتهم مؤكدا في الوقت ذاته بذل المزيد من الجهد وتسخير جميع الإمكانات لتسهيل إجراءات الحج وتقديم أفضل الخدمات لهم.

وعزا الأمير خالد الفيصل هذا النجاح الى تحديد نسبة الحجاج حيث لم يتجاوز عددهم في هذا الموسم مليوني حاج اضافة الى انخفاض أعداد الحجاج المخالفين للأنظمة بنحو 70 في المئة عن العام الماضي ما ساهم كثيرا في تقديم خدمات مميزة للحجاج.

واعتبر أن "مظهر الحجاج وهم بلباس موحد وفي أرض واحدة وزمن واحد يعد مناسبة لنقول للعالم ان الإسلام دين سلام وحضارة ورقي ودين يستوعب الانسانية جمعاء "معبرا عن شكره وتقديره لجميع المسلمين الذين توافدوا من جميع أنحاء العالم بمختلف لغاتهم وعاداتهم ومذاهبهم وأدوا "هذا المثل الأعظم لدينهم ولأخلاقهم الإسلامية" على ما أبدوه على هذه الأرض من خلق إسلامي حضاري.

من جهة اخرى اعلن وزير الصحة السعودي عبدالله الربيعة سلامة حج هذا العام وخلوه من الامراض الوبائية مؤكدا ان حجاج بيت الله الحرام يتمتعون بالصحة والعافية.

وعرض الربيعة في مؤتمر صحافي في مشعر منى اليوم نتائج الاستقصاءات الميدانية وتقارير لجان وزارة الصحة وكافة الاحصاءات والمؤشرات والتي تؤكد سلامة حج هذا العام وعدم تسجيل اي تفش للأمراض الوبائية بين الحجاج.

واشار الى الدور الايجابي للاحترازات والاجراءات التي اتخذتها الوزارة من خلال التنسيق مع جميع الدول التي وفد منها ضيوف الرحمن وتطبيق الاشتراطات الصحية التي تضمن سلامتهم .

واكد عدم تسجيل اي حالة اصابة بفيروس (كورونا) في موسمي العمرة والحج في هذا العام مشيرا الى ان الوزارة نفذت استقصاء وبائيا لمتابعة اي تطورات للفيروس وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية داخل المملكة وخارجها.

من جانبها ثمنت منظمة الصحة العالمية في بيان تلاه ممثل المنظمة في حج هذا العام عزالدين محسني التجهيز المميز للمستشفيات في المشاعر المقدسة وتزويدها بكل وسائل التشخيص والعلاج الحديثة في جميع التخصصات بما فيها اجراء ادق العمليات في القلب والكبد والتعامل مع الاورام.

ولفت بيان المنظمة الى تجهيز عدد كبير من المراكز الصحية الدائمة والموسمية وسيارات الاسعاف المتطورة وكذلك تجهيز مهابط للطائرات العمودية في المستشفيات لنقل الحالات الطارئة وتجنيد عدد من الفرق الطبية الثابتة والمتحركة عالية الكفاءة.

وتطرق الى الاجراءات المتخذة في مجال مكافحة الامراض المعدية لافتا الى اصدار وزارة الصحة السعودية الاشتراطات الصحية الواجب اتخاذها من طرف الحجاج بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية والسفارات السعودية وذلك من خلال تنفيذ حملات توعوية واجراءات وقائية مكثفة للقادمين عبر منافذ المملكة.
أضف تعليقك

تعليقات  0