قطر تؤكد اتفاقها مع اسباب المملكة السعودية للاعتذار عن عدم قبول عضوية مجلس الامن



أكدت دولة قطر هنا اليوم اتفاقها مع الاسباب التي دعت المملكة العربية السعودية للاعتذار عن عدم قبول العضوية غير الدائمة بمجلس الامن.
وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية القطرية ان هذه الاسباب تشاطر المملكة العربية السعودية فيها "العديد من الدول والشعوب ولا سيما عجز المجلس فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية والقضية السورية".

وأضاف المصدر في تصريح لوكالة الانباء القطرية ان دولة قطر تأمل بأن تتمكن الامم المتحدة واجهزتها المختلفة لاسيما مجلس الامن من "الوفاء بالتزاماتها وبالأهداف السامية التي قامت من اجلها وذلك تحقيقا للعدالة وحفظا للأمن والسلم الدوليين".

وكانت المملكة العربية السعودية اعلنت أمس اعتذارها عن عدم قبول العضوية غير الدائمة في مجلس الأمن "حتى يتم اصلاحه وتمكينه فعليا وعمليا من أداء واجباته وتحمل مسؤولياته في الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين".

وجاء الاعتذار في بيان لوزارة الخارجية السعودية أشار إلى أن "بقاء القضية الفلسطينية بدون حل طيلة 65 عاما واستمرار الأزمة السورية بدون عقوبات رادعة للنظام السوري من الأدلة الساطعة على عجز مجلس الأمن عن أداء واجباته وتحمل مسؤولياته".

وجرى انتخاب المملكة العربية السعودية أمس الاول الخميس لشغل مقعد غير دائم في مجلس الأمن للمرة الأولى في تاريخها لعامي 2014 و2015 حيث جاء انتخاب السعودية لتحتل مقعد المجموعة الآسيوية الذي ستخليه باكستان في 31 ديسمبر المقبل
أضف تعليقك

تعليقات  0