وزير خارجية قطر في تغريدة لافتة: غضب سعود الفيصل يربك العالم


علق وزير الخارجية القطري، خالد العطية، على خطوة السعودية بإعلان الانسحاب من مجلس الأمن، احتجاجا على فشله في معالجات الأزمات الإقليمية بالقول إنه عندما يغضب نظيره السعودي، سعود الفيصل، فإنه "يربك العالم" بينما ناشد السفراء العرب في الأمم المتحدة الرياض العودة عن قرارها.

وقال العطية، في تغريدة له على حسابه الرسمي بموقع "تويتر": "أخي سمو الأمير سعود الفيصل، عندما تغضب تربك العالم فشكرا لك فهذي هي المملكة العربية السعودية."

من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن البعثة الفلسطينية لدى الأمم المتحدة بادرت إلى إجراء "اتصالات مكثفة" لبحث الموقف السعودي، نتج عنها صدور بيان عن السفراء العرب لدى الأمم المتحدة يتمنى على السعودية مراجعة قرارها.

وقالت الوكالة إن البيان "تمنى على المملكة العربية السعودية المحافظة على عضويتها بمجلس الأمن، لمواصلة دورها المبدئي والشجاع بالدفاع عن قضايانا وتحديدا من على منبر مجلس الأمن" وذلك بعد مشاورات طارئة بين السفراء.

وأضاف البيان: "مع تفهمنا واحترامنا لموقف الأشقاء في المملكة إلا أننا نتمنى عليهم، وهم خير من يمثل الأمتين العربية والإسلامية في هذه المرحلة الدقيقة والتاريخية وخاصة بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط، أن يحافظوا على عضويتهم في مجلس الأمن."

وكانت السعودية قد فجرت مفاجأة الجمعة بإعلان اعتذارها عن الانضمام إلى صفوف الدول غير الدائمة العضوية في مجلس الأمن بعد ساعات على انتخابها من قبل الجمعية العمومية، وأعادت الرياض موقفها إلى فشل المجلس في معالجة الملفين الفلسطيني والسوري، إلى جانب ضمان مراقبة البرامج النووية في الشرق الأوسط، مشترطة إصلاح المجلس وآلية عمله.
أضف تعليقك

تعليقات  0