تعرف على الدول الأكثر حملاً للشهادات الجامعية بالعالم




إن كنت تظن أن العرب يحبون العلم والمعرفة وإن عدد حملة الشهادات العاطلين عن العمل من الأكثر في العالم، فكر مجددا.. فالشعب الروسي هزم بقية العالم ولكن هذه المرة بعدد حملة الشهادات الجامعية أو ما يعادلها، وذلك وفق تقرير لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

كشف تقرير لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أن الشعب الروسي هو أكثر شعب يحمل شهادات جامعية أو ما يعادلها بنسبة 53.5% من الكثافة السكانية بدءا من العام 2011، وهي النسبة الأعلى بين الدول المتقدمة، بما فيها الولايات المتحدة التي حلت في المرتبة الخامسة.

وتبين أن الدول التي ضمت أكبر نسب من حملة الشهادات كانت الأكثر إنفاقا على شتى مراحل التعليم.

الولايات المتحدة مثلا تنفق نحو 7.3% من دخلها القومي على ميزانية التعليم. أما روسيا واليابان فشكلتا استثناء للقاعدة، إذ تنفقان 4.9% فقط على التعليم، وهي من النسب الأقل إنفاقا مقارنة مع بقية الدول.

وأوضح التقرير أن عدداً كبيراً من هذه الدول ضمت أيضاً نسبة كبيرة من الكفاءات الماهرة كاليابان وكندا وفنلندا، حيث سجلت مراتب متقدمة أيضا في نسبة المتعلمين ككل، وحققوا علامات عالية في امتحانات الرياضيات الوطنية والعالمية.

ووفق المحللة والناطقة باسم المنظمة – غارا غونزاليس- فإن “نسبة التعليم المتقدم (أو ما بعد مرحلة الثانوية العامة) أساسية ليس فقط على المستوى الشخصي بل الوطني ككل، فبعد الأزمة الاقتصادية العالمية ارتقعت نسبة البطالة بشكل كبير، إلا بين حملة الشهادات، حيث كانت النسبة أقل، واستطاعوا أن يساهموا في إعادة إنعاش النظام الاقتصادي المتردي” كما ذكرت لصحيفة “وول ستريت جورنال”.

وفي ما يلي ترتيب الدول التي يملك شعبها أكبر نسبة من حملة الشهادات:

1- روسيا: 53.5% من الكثافة السكانية

2- كندا: 51.3%

3- اليابان: 46.4%

4- الكيان الصهيوني 46.4%

5- الولايات المتحدة: 42.5%

6- كوريا: 40.4%

7- بريطانيا: 39.4%

8- نيوزيلندا: 39.3%

9- فنلندا: 39.3% من الكثافة السكانية

10- استراليا: 38.3%
أضف تعليقك

تعليقات  0