دول الخليج تتجه لإنشاء هيئة مستقلة موحدة معنية بالأمن الغذائي، تعمل على تبادل المعلومات عن السلع والأسعار.




تتجه دول الخليج لإنشاء هيئة مستقلة موحدة معنية بالأمن الغذائي، تعمل على تبادل المعلومات عن السلع والأسعار.

وقال خليل الخنجي رئيس اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، إن مسؤولين خليجيين يسعون حاليا إلى توحيد توجهاتهم لتنفيذ مقترح قدم من قبل الهيئة الاستشارية في دول مجلس التعاون بإنشاء الهيئة المعنية بالأمن الغذائي.

وأكد أن الهيئة يمكن أن تشمل تحت مظلتها الغذاء والدواء أسوة بهيئة الغذاء والدواء في أمريكا على أن تقوم بتحديد المعايير وتجمع دول المجلس تحت مظلة واحدة لتبادل المعلومات عن السلع والأسعار، لافتاً إلى ضرورة أن تتواجد هيئات في كل دولة خليجية لتتمكن من تنفيذ هذا المقترح الذي سيطرح للنقاش في الندوة لتوضيح بنوده وآلياته، ليتم رفعه إلى مجلس التعاون مطلع العام المقبل ضمن ما يتم طرحه في جدول أعمال اجتماع قادة دول المجلس الخليجي.

وتوقع الخنجي الذي سيترأس ندوة تعزيز الأمن الغذائي في دول مجلس التعاون الخليجي المزمع انعقادها في 29 من تشرين الأول (أكتوبر) الجاري في مسقط، أن يتم خلال الندوة الاتفاق خليجياً على مفهوم الأمن الغذائي ومناقشة مشروع دراسة إنشاء هيئة استثمارية خليجية مستقلة معنية بالأمن الغذائي،

واشار إلى أن ما سيتم التركيز عليه خلال الندوة الموسعة حول الأمن الغذائي في دول مجلس التعاون الخليجي، لتحديد مفهوم الأمن الغذائي، وإدخال المياه من ضمن منظومة الأمن الغذائي، مبينا أنه سيتم فتح الفرص أمام الشركات الخليجية، وأن يستمر في الدول التي لديها ميزة إضافية بين دول المنطقة.

وأكد الخنجي ضرورة وجود هيئات في كل دولة خليجية لتتمكن من تنفيذ هذا المقترح، الذي سيطرح للنقاش في الندوة لتوضيح بنوده وآلياته ليتم رفعه إلى قادة مجلس التعاون مطلع العام المقبل.
أضف تعليقك

تعليقات  0