مقتل حكيم الله محسود زعيم طالبان باكستان في غارة جوية




قالت مصادر أمنية باكستانية، الجمعة، إن حكيم الله محسود زعيم طالبان الباكستانية قتل في هجوم بطائرة أمريكية بلا طيار في أحدث ضربة للجماعة المتشددة والأكثر خطورة في باكستان.

وكانت تقارير قد أعلنت مقتل محسود عدة مرات من قبل، لكن عدة مصادر من الاستخبارات والجيش والمتشددين في باكستان أكدت في وقت متأخر اليوم، أنه قتل في غارة على منطقة وزيرستان الشمالية، كما أكدت ذلك حركة طالبان نفسها.

وتولى حكيم الله محسود زعامة حركة طالبان باكستان بعد زعيمها الراحل بيت الله محسود، واسمه الحقيقي "ذو الفقار محسود" ويبلغ من العمر ثلاثين عاماً، وقد برز نجمه عام 2007م بعد سلسلة عمليات قادها ضد الجيش الباكستاني.

وكان من أبرزها تلك العمليات اختطاف 300 جندي من الجيش الباكستاني في جنوب وزيرستان، وطالبت الحكومة الباكستانية الحركة بتسليمها عدداً من كبار قادتها مقابل إطلاق الجنود المحتجزين لديها، وتم لها ما أرادت.
أضف تعليقك

تعليقات  0