المؤتمر العام لمنظمة اليونسكو يبدأ غدا بمشاركة وزير التربية ووزير التعليم العالي الحجرف


تبدأ الدورة ال37 للمؤتمر العام لمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) اعمالها هنا غدا بمشاركة وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور نايف الحجرف وسط امال كويتية للفوز بمقاعد مهمة في عدد من اللجان الدولية.

ويتألف المؤتمر العام لليونسكو الذي يعقد مرة كل عامين من ممثلي الدول الاعضاء في المنظمة الذين يمثلون عادة على المستوى الوزاري ويحضرها أيضا ممثلون من الأعضاء المنتسبين ومراقبون من الدول غير الأعضاء ومنظمات دولية حكومية وغير حكومية.

ويحدد المؤتمر العام في كل دورة السياسات والقواعد العامة للعمل والنهج العام الذي تسلكه من خلال دراسة واعتماد البرامج والانشطة المستقبلية وميزانية منظمة اليونسكو للعامين المقبلين الى جانب تصدره لوضع وثائق تقنية دولية واعتماد عدد من القرارات بشأن موضوعات مهمة ترتبط بمجالات اختصاص المنظمة.

ويتزامن انعقاد مؤتمر اليونسكو مع اعلان دولة الكويت الاسبوع الماضي عن مساهمة بقيمة مليون دينار للمنظمة الدولية ايمانا من حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه باهمية الدور الذي تضطلع به منظمة اليونسكو في تنمية الشعوب وتكريسا للتعاون البناء بين الكويت والمنظمة الدولية منذ عقود طويلة.

وتشارك دولة الكويت في الدورة ال37 للمؤتمر العام لليونسكو بثمانية وفود رسمية يترأسها الوزير نايف الحجرف.

وتعلق دولة الكويت امالا كبيرة على نتائج وتوصيات الدورة الحالية التي تستمر عدة ايام للفوز بمقعد في المجلس التنفيذي التابع للمنظمة الدولية وذلك بعد ان تقدمت بمرشحها وزير التربية الاسبق الدكتور حسن الابراهيم.

وتسعى الكويت من خلال نيل عضوية المجلس التنفيذي مجددا الى الاضطلاع بدور بارز في المساهمة في رسم السياسات العامة التي تساعد منظمة اليونسكو في النهوض ببرامجها وتحقيق اهدافها السامية حيث يعتبر المجلس التنفيذي بمثابة مجلس ادارة لليونسكو فهو يحضر اعمال المؤتمر العام ويحرص على تنفيذ قراراته.

كما تترقب الكويت مصادقة المؤتمر العام على توصية المجلس التنفيذي في ادراج ذكرى مؤسس النهضة التعليمية في الكويت المغفور له الشيخ عبدالله الجابر الصباح ضمن الاحتفالات التي تقيمها اليونسكو سنويا نظرا لاسهاماته المشهودة في ترسيخ بدايات التعليم النظامي في دولة الكويت ليكون اول شخصية كويتية تدخل في ذاكرة التاريخ والشخصيات التي اسهمت في نهضة مجتمعاتها.

وتأمل دولة الكويت ايضا في نيل عضوية اللجنة الحكومية للانسان والمحيط الحيوي حيث تقدمت بترشيحها لتلك اللجنة الدولية المهمة التي تعنى بصون المحميات البرية ودعم قدرات الدول الاعضاء في اليونسكو في مجال صون والمحافظة على المحميات الطبيعية والتي تتكون من 24 عضوا.

وقال المندوب الدائم لدولة الكويت لدى اليونسكو السفير الدكتور علي الطراح في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) قبيل انعقاد المؤتمر ان "حرص وزير التربية ووزير التعليم العالي ان يشارك في الوفد لاول مرة ممثلون عن منظمات المجتمع المدني ووزارة الشباب يمنح فرصة لنقل تصورات منظمات المجتمع المدني في دولة الكويت الى العالم".

واكد الطراح في هذا الصدد الاهمية الكبيرة التي يوليها حضرة صاحب السمو امير البلاد حفظه الله ورعاه لقطاع الشباب موضحا ان اللقاءات المشتركة بين المسؤولين في منظمة اليونسكو والوفد الكويتي ستتيح اظهار اهتمام القيادة السياسية في القضايا التي تشغل العالم.

واضاف ان الكويت وهي دولة طرف في اتفاقية احترام التنوع الثقافي سوف تحرص على مناقشة موضوعات تتعلق بالنزاعات والعنف والشباب خلال اجتماعات المؤتمر العام لليونسكو.

ومن المقرر ان يعتمد المؤتمر العام فوز المديرة الحالية لليونسكو ايرينا بوكوفا بولاية جديدة مدتها اربع سنوات كما سينتخب خلال اجتماعاته أعضاء المجلس التنفيذي البالغ عددهم 58 عضوا اضافة الى أعضاء مختلف الهيئات الفرعية.
أضف تعليقك

تعليقات  0