فيديو : طفل ذا الخمسة أعوام لا يشعر بأي ألم !



 ثقافة أون لاين - ترجمة سارة سمير - هنا نتعرف على اسحق براون طفل في الخامسة من عمره ولد بظروف جينية نادرة ألا و هي انه لا يشعر بالألم مثل باقي الأطفال فحين يجرح أو يسقط سقطة مؤلمة لا يصرخ طلبا للنجدة أو يشعر بأي ألم و إنما يعرف من حوله بهدوء ان هناك شيء خطأ قد حدث .




لقد ولد اسحق بما يطلق عليه مرض عدم الحساسية للألم ( CIP ) و قد عاني والده في بداية أعوامه الاولي فقد كان اسحق يقوم بجرح نفسه على اعتبار أن هذا أمر ممتع و مشوق و أيضا جرح نفسه من قبل بقطعة من كوب مكسور و هو لا يدري ما الألم في ذلك و قد طلب أبواه المساعدة الطبية و لكن و لكن أصيبوا بخيبة الأمل حينما علموا أنه لا علاج له و أن العلاج الوحيد هو تعريف اسحق بمعني الألم و ما هي الأشياء المؤلمة بحد ذاتها .

أيضا يعاني اسحق من مرض أخر نادر و هو عدم قدرته على التفريق بين البرد و الحر في درجات الحرارة .

و لأن المرض لا علاج له و منتشر بين الكثر من الأطفال فقد قام أولياء أمور الكثير من الأطفال الذين يعانون من CIP من تكوين مجموعة على الفيس بوك لمتابعة التطورات و للاستفادة من خبرات بعضهم البعض في مواجهة ذلك .

سيحتاج الأمر إلى الكثر و الكثير من البحث و للمفارقة نذكر أن الأطباء قالوا أنه يمكن الاستفادة من حالة اسحق في أن جيناته قد تساعد تخفيف ألام الكثير من الأمراض المزمنة .

أضف تعليقك

تعليقات  0