توهجات اكليلية في الشمس ستؤدي إلى عواصف مغناطيسية على الارض قريبا


حدثت صباح اليوم 8 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، توهجات قوية جديدة في الشمس بلغت درجتها X ، وليس مستبعدا حدوث عواصف مغناطيسية على الارض خلال الايام المقبلة.

ويقول مصدر في معهد الجيوفيزياء التطبيقية التابع لهيئة الانواء الجوية الروسية، ان التوهجات من درجة X1.1 حدثت في الساعة 08.26 (بتوقيت موسكو) من صباح يوم 8 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وكان مصدرها منطقة البقع النشيطة 1890 الواقعة بالقرب من مركز قرص الشمس.


وقال المصدر"كانت هذه توهجات سريعة جدا، وتبين حساباتنا، انه لن تحدث عاصفة بروتونات، أما ما يخص العاصفة المغناطيسية فعلينا انتظار المعلومات من المرصد الفلكي SOHO لكي نعرف بالضبط شكل انطلاق البلازما الاكليلية". ولكنه مع ذلك لم يستبعد حدوث عاصفة مغناطيسية لكون منطقة التوهجات قريبة من مركز قرص الشمس.

هذا وتقسم شدة التوهجات الى خمس درجات: A،B،C،M،X قيمة الدرجة الصغرى 0.0 تعادل 10 نانوواط في المتر المربع الواحد، وتزاد هذه القيمة للدرجة التالية عشرة اضعاف وهكذا بقية الدرجات.
أضف تعليقك

تعليقات  0