مقتل أكثر من 100 شخص بعد اجتياح إعصار هايان الفلبين






قتل نحو 100 شخص على الأقل في الفلبين في إعصار هايان الذي يعد من أحد أقوى الأعاصير الاستوائية المسجلة في البلاد بحسب مسئول فلبيني.


وقال الكابتن جون اندروز نائب مدير عام هيئة الطيران المدني كما جاء على موقع هيئة الإذاعه البريطانية "بي بي سي"، إن "الجثث ملقاة في الشوارع وخاصة في مدينة تاكلوبان عاصمة إقليم ليتي في شرق الفلبين".


وأوضح اندروز أن مدير محطة الهيئة في مدينة تاكلوبان قال إن "أكثر من 100 آخرين أصيبوا بجروح".


وأضاف " لقد تلقينا رسالة من مدير المحطة لدينا في مدينة تاكلوبان وذكر في رسالته أن أكثر من جثة 100 ملقاة في الشوارع بالإضافة إلى أكثر من مائة مصاب"، مشيرًا إلى أنهم كانوا في حاجة إلى مسعفين وإخلاء طبي وإغاثة.



وقال مراسل بي بي سي جون دونسون إن "وكالات الإغاثة تواجه صعوبات جمة للوصول إلى المدينة لمساعدة المواطنين"، مضيفًا: "الإعصار خلف أضرارًا عديدة في أرجاء عديدة في المدينة لاسيما في المطار ولا تستطيع إلا الطائرات الحربية الإقلاع حاليًا".


وأضاف "لقد تسبب الإعصار في أضرار جسيمة، ولم يخلف منزلاً في مكانه تقريبًا". وتابع "هناك العديد من الأشخاص تم الإبلاغ عن وفاتهم ونحن نحاول الحصول على أرقام أولية حتى لا نصطدم بالزيادة".


وقال مسئولون إن نحو 800 ألف شخص اضطروا إلى الفرار من منازلهم والبحث عن ملجأ في مراكز الإيواء التي تعرض البعض منها إلى أضرار أيضًا بسبب الإعصار هايان.


وذكر المكتب الوطني للأرصاد الجوية أن أقوى إعصار يضرب البلاد منذ ثلاثة عقود جاء مصحوبًا برياح سرعتها 235 كيلومترًا في الساعة وزوابع تبلغ سرعتها275 كيلومترًا في الساعة مع وصوله إلى اليابسة في الفلبين.


وذكرت هيئات أخرى معنية بأحوال الطقس أن السرعة القصوى للرياح المصاحبة للإعصار هايان بلغت 315 كيلومترًا في الساعة مع زوابع بلغت سرعتها 380 كيلومترًا في الساعة.
أضف تعليقك

تعليقات  0