انتهاء مفاوضات جنيف حول نووي إيران بلا إتفاق




انتهت 3 أيام من المفاوضات المكثفة بين إيران والقوى العالمية الست، فجر الأحد، في جنيف بدون التوصل إلى إتفاق حول البرنامج النووي الإيراني.

وعقدت المفوضة العليا للاتحاد الأوروبي لشؤون السياسة الخارجية والأمن، كاثرين آشتون، ووزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، مؤتمرا صحافيا في ختام المفاوضات، حيث أعلنت آشتون

أنها ستلتقي ظريف مجددا في 20 نوفمبر، فيما أكد المسؤول الإيراني الرفيع تحقيق نتائج إيجابية في مفاوضات جنيف يمكن البناء عليها في المستقبل من أجل التوصل إلى اتفاق.
وردا على أسئلة الصحافيين، قال ظريف : لو لم تكن هناك اختلافات، لما اجتمعنا في جنيف".

وتعليقا على انتهاء المفاوضات بلا نتائج، أكد وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن نافذة الدبلوماسية مع إيران" لن تبقى مفتوحة لأجل غير مسمى".

وقال إن "القوى العالمية الست أقرب الآن للتوصل إلى اتفاق يكبح البرنامج النووي الايراني، و"مع العمل الجيد يمكن أن نحقق هدفنا"، على حد تعبيره.

واعتبر أن مفاوضات جنيف حققت تقدما ملموسا في الملف النووي الإيراني، موضحا أنها جرت في أجواء من التكتم والسرية.
أضف تعليقك

تعليقات  0