انسحاب لاعبين كويتيين من مواجهة لاعبين اسرائيليين في بطولة العالم للكراتيه باسبانيا



انسحب لاعبا منتخب الكويت للكراتيه حمد الباذر ومحمد احمد من مواجهة لاعبين اسرائيليين في بطولة العالم الثامنة للناشئين والشباب للكراتيه التي تختتم فعالياتها اليوم في العاصمة

الاسبانية مدريد. وقال الاتحاد الكويتي للكراتيه في بيان صحفي اليوم ان اللاعب حمد الباذر انسحب أمام لاعب المنتخب الاسرائيلي في المرحلة الأولى لمنافسات (كومتيه) لوزن دون 78

كيلوجراما في حين فقد اللاعب محمد احمد فرصة المنافسة على الميدالية البرونزية بعد انسحابه امام نظيره الاسرائيلي في منافسات (كاتا) فردي لفئة الناشئين.

وذكر أمين السر العام للاتحاد الكويتي للكراتيه عماد بهبهاني في البيان "انه بتعليمات مباشرة من رئيس اتحاد الكراتيه الشيخ خالد العبدالله الصباح انسحب لاعبانا حمد الباذر ومحمد أحمد بعد أن أوقعتهما القرعة أمام لاعبي المنتخب الإسرائيلي".

واضاف بهبهاني "أن توجيهات رئيس الاتحاد كانت واضحة بعدم اللعب أمام لاعبي اسرائيل وتحمله المسؤولية كاملة سواء بالغرامات المالية أو الادارية" مؤكدا ان رئيس الاتحاد كلفه شخصيا متابعة الموضوع واصدار قرار انسحاب اللاعبين في البطولة ومتابعة ما يتم اتخاذه من اللجنة المنظمة للبطولة.

وبين أن لاعبي المنتخب قدموا خلال الأيام الماضية مستويات جيدة وكانوا قريبين من احراز الميداليات الا أن الحظ والقرعة وقفا ضدهم.

وهنأ بهبهاني لاعب المنتخب الوطني حسن العسعوسي لتحقيقه المركز الخامس على مستوى العالم (كوميتيه) لفئة الناشئين تحت 70 كجم معربا عن الامل بان يوفق بقية اللاعبين في اليوم الأخير للبطولة.

وشهدت المشاركات الرياضية للاعبين الكويتيين العديد من الانسحابات امام اللاعبين الاسرائيليين والتي تأتي توافقا مع موقف الكويت الراسخ تجاه القضية الفلسطينية ودعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

ومن ضمن هذه المشاركات انسحاب لاعبي نادي الكويت الرياضي للتايكوندو عبدالله الفرهود وعلي المرشاد في بطولة السويد الدولية المفتوحة وبطولة العالم في النمسا ولاعب نادي المعاقين الكويتي عوض الحربي في بطولة رومانيا الدولية المفتوحة لتنس الطاولة ولاعب التنس الارضي (كرة المضرب) الكويتي محمد الغريب في بطولة تشالنجرز روسيا للمحترفين.

أضف تعليقك

تعليقات  0