بيانات رسمية.. انتاج الولايات المتحدة من النفط فاق وارداتها في أكتوبر الماضي



أعلنت ادارة معلومات الطاقة الأمريكية هنا اليوم أن إنتاج النفط المحلي في الولايات المتحدة حقق الشهر الماضي أعلى مستوى له منذ 24 سنة متجاوزا بذلك واردات واشنطن من النفط الأجنبي.
وأوضحت الادارة التي تتبع وزارة الطاقة أن إنتاج النفط الخام الأمريكي بلغ في شهر أكتوبر الماضي أكثر من 7ر7 مليون برميل يوميا في اتجاه غير مسبوق منذ العام 1995 متوقعة أن تشكل واردات النفط الأجنبية 28 في المئة من الاستهلاك في العام 2014 وهو أدنى مستوى له منذ العام 1985.

في هذا الصدد اعتبر المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني أن "هذا الإنجاز جاء نتيجة لزيادة الانتاج وللسياسات المعتمدة (من قبل ادارة الرئيس باراك أوباما) مثل زيادة معايير الاقتصاد في استهلاك الوقود وخفض استهلاك النفط وتلوث الكربون وفواتير المستهلكين".

وأضاف أن "هذه العوامل لن تحد فقط من اعتمادنا على النفط الأجنبي ولكن ستساهم في الحد من تلوث الكربون في بلادنا" غير أنه شدد أيضا على أن الانخفاض في التلوث لا يعني تباطؤا في الاقتصاد.

وأشار كارني الى أنه "رغم انخفاض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون فإن الاقتصاد الامريكي لم يتباطأ واستمر الناتج المحلي الإجمالي في النمو".

وأكد أن "خطة الرئيس باراك أوباما المناخية تعتمد على الابتكار عبر تشكيلة واسعة من تكنولوجيات الطاقة مما أدى إلى أشكال أنظف للطاقة وأمريكية الصنع" مرحبا بأن الولايات المتحدة باتت تستورد نفطا أجنبيا أقل من الذي تنتجه على أرضها.

أضف تعليقك

تعليقات  1


حمد
عقبال ما يستغنون عن الاستيراد ١٠٠٪ ويصدرون بعد