السعودية تستعد لأشد حالة جوية منذ "موسم البيضاء"


جددت هيئات الأرصاد الجوية في السعودية تحذيراتها من أنّ المملكة ستتأثر "بحالة قوية ماطرة بغزارة اعتبارا من مساء السبت، ويتوقع أن تكون الحالة القادمة هي الأقوى منذ "موسم البيضاء" في أبريل.

وتستعد المملكة العربية السعودية والكويت لأمطار غزيرة قد تستمر أسبوعا وتهطل في أجزاء واسعة منها، مما دفع السلطات إلى الدعوة للحذر والتأهب.

فوفقا لموقع "الطقس العربي" من المتوقع أن تشهد عدة محافظات ومدن من ضمنها حفر الباطن والدمام والرياض والليث ومكة المكرمة والمدينة وجدة أيضا تهاطل أمطار السبت على أن تستمر إلى نهاية الأسبوع المقبل.

وأمر حاكم المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف هيئة الدفاع المدني وهيئات حكومية أخرى باتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بالحد من آثار السيول.

ووفقا لتحذيرات خبراء الأرصاد الجوية، فإنه يتوقع تأثر أجزاء مختلفة من مناطق المملكة بحالة جديدة من عدم الاستقرار الجوي اعتبارا من السبت بحيث تتشكل السحب الرعدية على مناطق مختلفة من المملكة وكذلك تتأثر دولة الكويت بشكل كبير وملموس بالحالة الجوية القادمة التي

يعود سبب تشكلها الى اندفاع كتلة هوائية باردة عبر شمال الجزيرة العربية، واقترانها مع عدة كتل هوائية رطبة ذات مصدر شبه استوائي واستوائي أيضا مما يشكل عدم الاستقرار.

وأوضح الموقع أن الرياض ستتأثر بحالة من العدم الاستقرار الجوي التي يتوقع تبدأ اعتبارا من مساء السبت، حيث تتشكل السحب الرعدية على العاصمة والمنطقة الوسطى والقصيم اثناء ساعات مساء يوم السبت ويتوقع ان تترافق تلك السحب مع حدوث الرعد وتساقط الامطار التي تكون غزيرة أحيانا.

ووفقا للخبراء فإنّ الحالة الجوية المتوقعة ستكون "الأقوى" منذ أبريل وهو الشهر الذي شهدت فيه المملكة سيولا.

وفي الأثناء استمر تهاطل الأمطار متقطعة على حائل بعد أن استمر سقوطها لمدة أكثر من أسبوع. ونفت المديرية العامة للدفاع المدني في حائل ما تردد عبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي عن انهيار سد وسمي، مشيرة إلى أنه تم احتجاز 16 شخصاً وحدوث خمسة تماسات كهربائية.

وشلت السيول الحياة في عدة مناطق في حائل ودهمت منازل ومدارس والجامعات وعطلت حركة السير مما استدعى استنفار قوات الدفاع المدني.



أضف تعليقك

تعليقات  0