منبه حديث يوقظك بعرض ما تبقى لك من العمر على هذه الدنيا

إن كان يزعجك الرنين المعروف عالميا لساعة المنبه، أصبح الآن بإمكانك الاستيقاظ على شاشة إلكترونية مضيئة تعرض أمام عينيك عدد الأيام المتبقية من حياتك وتحثك بطريقة مرهبة على النهوض وعيش كل لحظة متبقية على وجه الأرض.

طريقة جديدة إذا لإيقاظ النائمين من سباتهم العميق، إذ طورت مجموعة من المستثمرين ساعة منبه توقظ صاحبها بعرض عدد الساعات المتبقية من عمره. وفي حين لم يوضح أصحاب الفكرة بالتحديد العملية الحسابية التي يتأتى عنها التوصل لعمر الإنسان المتبقي، إلا أنهم أوضحوا أن الساعة تحسب ما تبقى من عمر الإنسان وفق معلومات تجمعها من حساباته على الشبكة العنكوتية وحسابه في البنك وعمره الحالي، قبل أن تعرض أمام عينيه كل صباح عدد الأيام والساعات الباقية على وجه الأرض.

وكان موقع "كيك ستارتر" أطلق ساعة المنبه الغريبة هذه بناء على اقتراحات من مستخدميه، حيث يتخصص بتبني أفكار المستخدمين وتحقيقها لواقع بعد جمع تبرعات وتمويل من جمهور الموقع نفسه.

وتلقى المشروع الغريب حتى الآن 217 تمويلا ليجمع مبلغ 20 ألف دولار. ولمن يهمه الاستثمار في هذا المشروع، ما زال الموقع يتلقى التمويلات لنحو أسبوعين إضافيين فقط قبل أن يتم إنتاج الساعة وطرحها في الأسواق بعد تقسيم حصص الأرباح على الممولين، كل وفق نصيبه.

وتستعرض الساعة على شاشتها المضيئة كمية الأموال التي يملكها صاحبها تلك اللحظة في البنك، وكم شخص على شبكة علاقاته الاجتماعية يعرف أنه موجود، وبالتالي كم يتبقى له من الأيام، وفق ما ورد في الفيديو الترويجي للمنبه.




أضف تعليقك

تعليقات  0