وزير الصحة : غرف خاصة للمصابين بمرض كورونا في (الأمراض السارية) لمنع انتقال العدوى


قال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الصحة الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح ان مستشفى الأمراض السارية قد خصصت غرفا خاصة للمصابين بمرض كورونا مجهزة بوسائل تمنع انتقال العدوى خارج الغرف.

وبين الشيخ محد العبدالله في مؤتمر صحافي عن مرض كورونا الليلة ان غرف العزل في المستشفى عبارة عن غرف محكمة الهواء بالضغط السلبي اي ان الهواء لا يخرج من حيز الغرفة وبذلك لا ينتقل للغرف الأخرى لتفادي اصابة المرضى الاخرين بالعدوى.

من جانبه اوضح وكيل وزارة الصحة الدكتور خالد السهلاوي انه لا يوجد اي خوف من زيارة اهل المريض في مستشفى الامراض السارية حيث تم تجهيز الغرف بحيث يستطيع المريض التواصل مع اهله واقربائه بوجود حاجز يمنع انتقال العدوى.

وكشف السهلاوي عن اعتزام الوزارة انشاء مستشفى جديدا للأمراض السارية مبينا انه تم التواصل مع لجنة المناقصات في هذا الشأن بانتظار الانتهاء من المناقصات والحصول موافقة من ديوان المحاسبة للبدء في بناء المستشفى.

من جهته قال رئيس وحدة مكافحة الاوبئة بوزارة الصحة والمتحدث الرسمي عن مرض كورونا في الكويت الدكتور مصعب الصالح ان مستشفى الأمراض السارية لديه كميات كافية من العلاجات والمضادات الفيروسية ولم يحصل أي قصور في توفير تلك الكميات.

وبين ان الفيروسات التاجية ومنها فيروس كورونا الجديد لا يوجد طعوم خاصة بها على مستوى العالم مؤكدا متابعة الوزارة لأخر العلاجات بخصوص هذا المرض وحرصها على جلبها في حال وجودها.

واوضح ان العلاجات المستخدمة لمرض كورونا هي علاجات مخصصة لأمراض أخرى وتعمل على تخفيف العبء على القلب والرئتين وهي تساهم في دعم أكسدة الدم والحصول على مستويات عالية من الأكسجين وبالتالي تعطي فرصة لأنسجة الرئة للتعافي عن طريق تلك التقنية.

ودعا الصالح البالغين لاسيما كبار السن الى اخذ الطعوم الخاصة بمرض الانفلونزا والنيموكوكل كون الفيروس يصيب هذه الفئة موضحا ان السبب من اخذ تلك التطعيمات يكمن في مساهمتها بشكل كبير في تعزيز مناعة البالغين وكبار السن ممن لديهم امراض مزمنة تضعف مناعتهم.

وبين ان الوزارة تقوم بتوعية المواطنين والمقيمين اعلاميا من خلال البرامج التلفزيونية واللقاءات الصحفية وطباعة وتوزيع المنشورات في المدارس والمراكز الصحية والاماكن العامة بالإضافة الى الارشادات عبر موقعها في (تويتر) الى جانب تخصيص صفحة خاصة لكورونا في موقعها الرسمي على شبكة الانترنت.

من جانبه قال وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الصحة العامة الدكتور قيس الدويري ان اجتماعا لوكلاء وزارات الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي في الرياض في ال23 من الشهر الجاري والعديد من المختصين لمناقشة الكثير من الأمور الصحية وعلى رأسها الجوانب الوقائية والعلاجية لمرض كورونا.

واضاف ان فريقا طبيا للتدخل السريع سيحضر الاجتماع ليكونوا على معرفة بآخر الخبرات والتطورات بشأن كورونا وكذلك الاستفادة من المختصين المشاركين وتبادل الخبرات معهم للحصول على أفضل الطرق لعلاج الحالات.

أضف تعليقك

تعليقات  0