المنتخب الاسباني يهزم نظيره الغيني بهدفين في مباراة ودية




انتزع المنتخب الاسباني لكرة القدم فوزا بشق الأنفس على منتخب غينيا الاستوائية بنتيجة هدفين لهدف في المباراة الودية التي استضافتها العاصمة الغينية مالابو الليلة الماضية.
واحرز اللاعب كاثورلا الهدف الاول لاسبانيا في الدقيقة 13 من اللقاء قبل ان يتمكن جيمي بيرمودث من احراز هدف التعادل لغينيا في الدقيقة 36 فيما عزز الشاب الاسباني خوان فران نتيجة اسبانيا بهدف ثان في الدقيقة 42 من المباراة.

وواجه المنتخب الاسباني صعوبات كثيرة للتفوق على نجوم غينيا الاستوائية وارتكب اخطاء عديدة امام صلابة لاعبيها فيما عانى من تدخل قوي للفريق المنافس في مباراة تنافسية بعيدة عن صفة "الودية" التي جمعت بين الفريقين.

ويتوجه المنتخب الاسباني لاحقا الى افريقيا الجنوبية حيث سيحل ضيفا على منتخب ذلك البلد ليخوض مباراة ودية أخرى على ملعب (سوكر سيتي) في مدينة (جوهانسيرغ) يوم الثلاثاء المقبل.

وفي سياق اخر ذكرت تقارير صحافية محلية ان نادي (ريال مدريد) سيحصل على تعويض يزيد عن مليوني يورو على خلفية اصابة لاعب الوسط الالماني سامي خضيرة بتمزق مزدوج في اربطة الركبة اليمنى في المباراة الودية التي جمعت منتخب بلاده مع نظيره الايطالي يوم الجمعة الماضي والذي سيبعده عن الملاعب لمدة ستة اشهرة.

وسيحصل النادي على نحو 6ر20 الف يورو من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عن كل يوم غياب للاعب الالماني عن ناديه الاسباني حيث تنص لوائح (فيفا) على ان اللاعب الذي يتعرض لاصابة مع منتخب بلاده تتسبب في غيابه اكثر من 28 يوما عن ناديه فانه يحق للاخير الحصول على مبلغ يومي يفوق ال20 الف يورو.

وكان خضيرة خضع يوم امس لعملية جراحية ناجحة في ركبته اليمنى فيما سيتسغرق تعافيه الكامل نحو ستة اشهر ما قد يحرمه من المشاركة في نهائيات بطولة كأس العالم التي تستضيفها البرازيل الصيف المقبل.

أضف تعليقك

تعليقات  0