الاوقاف تنتقد تقرير ديوان المحاسبة.. والفلاح متسائلا: ماذا يريد ديوان المحاسبة من وزارة الاوقاف


ندد وكيل وزارة الاوقاف د. عادل الفلاح بتقرير ديوان المحاسبة الذي وصف الوزارة بأنها مبالغة في موضوع الصرف على اللجان وتشكيلها.

واوضح الفلاح في تصريح صحفي على هامش ورشة العمل التي يقيمها المشروع الوطني لتوعية العمالة المنزلية (بريرة) تحت رعاية وزير العدل وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية شريدة المعوشرجي امس في فندق هوليدي، ان ديوان المحاسبة بدلاً من ان يتتبع عمل الوزارة ولجانها ويصفها بالمبالغ فيه عليه ان يتابعها عبر لجنة متابعة الاداء الحكومي.. وبالتالي تقييم الانجازات، واذا لم يكن هناك اي انجاز فليغلقوا جميع اللجان العاملة في وزارة الاوقاف.

واستدرك ماذا يريد ديوان المحاسبة من وزارة الاوقاف؟ ام هو مجرد الحديث عن لجان دون موضوعية ودون حدث بعينه؟ بل ان هذا التقرير محبط خاصة في وزارة ليس فيها حوافز كديوان المحاسبة أو وزارة المالية او النيابة العامة او غيرها من المؤسسات ذات الحوافز العالية جداً، مشيرا الى ان وزارة الاوقاف تعمل بشكل ذاتي وتبادر للعمل مع قلة الحوافز.

وطالب الفلاح ديوان المحاسبة بأن يقدم تقريراً خاصاً حقيقياً بالوزارة ثم يترك الحكم بعد ذلك لاصحاب القرار، ما اذا كانت الميزانية في الاوقاف تعمل لخدمة الوطن والمجتمع وتحافظ على بنيانه وتماسكه ام لا.. وبالتالي لير كل ما يراه.
أضف تعليقك

تعليقات  0