د.الجسار: التربية المدرسية لها دور مهم في إعداد المواطن الصالح





تحت رعاية عميدة كلية التربية د.نجاة المطوع ورئيس قسم المناهج وطرق التدريس د.معدي العجمي نظمت كلية التربية محاضرة تحت عنوان «دور المعلم في تربية المواطنة»، قدمتها د.سلوى الجسار التي بينت في بداية الندوة ما هو مفهوم المواطنة معرفة بأنها تعني العلاقة بين الفرد والدولة حيث تمثل هذه العلاقة الاجتماعية الالتزام بين الطرفين، والدولة مسؤولة عن تقديم كافة الحقوق للفرد مقابل أن يقوم الفرد «المواطن» بكافة مسؤولياته اتجاه الدولة من خلال القيام بواجباته.

وأشارت د.الجسار لمفهوم تربية المواطن مبينة أن هذا المفهوم يمثل دور التربية في اعداد المواطن الصالح من خلال التأكيد على التربية من أجل المواطن، حيث العملية التعليمية والتربوية تهدف الى إكساب المتعلم المعرفة والمهارات والقيم وتنمية الاتجاهات الإيجابية أي يعني بالتعليم للحياة وليس التعليم بالمعرفة فقط والتلقين.

وأكد د.الجسار ان المواطنة تمثل مكاناً هاماً في المؤسسات التعليمية الآن حيث تمارس في عناصر العملية التعليمية من مناهج وأنشطة وأهداف وغيرها، وان الدراسات أكدت ان المواطنة لها علاقة بالاستقرار السياسي والاجتماعي والتطور التكنولوجي الأمر الذي يتطلب تحصين المتعلمين ثقافياً واجتماعياً ووطنياً من أي أمر يضعف انتماءهم وولاءهم لوطنهم.

وأضافت د.الجسار ان هناك عدداً من خصائص المواطنة الصالحة في التربية المدرسية أبرزها التأكيد على فهم المعلم لخصائص النمو للمتعلمين حتى يستطيع التعامل مع جميع المواقف، هذا بالإضافة الى معرفة دور المؤسسات التعليمية في تربية المواطنة من خلال فهم وتطبيق أهداف تربية المواطنة ومنها تنمية قيم الولاء والانتماء والتدريب على المهارات الحياتية والتأكيد على التدريب على المسؤولية واحترام الحريات والنظام العام في الدولة وغيرها.

وأكدت د.الجسار ان من أجل تحقيق أهداف التربية من أجل المواطنة يجب تدريب المتعلم كيف يتعلم وتدريب المتعلم على مهارات التعلم مثل حل المشكلات وصناعة القرار والمشاركة والحوار، هذا بالإضافة الى ربط التعليم المدرسي بالتعلم الحياتي والتعليم الفعال هو الذي يحدث تغييرا ايجابيا في سلوك المتعلم.

أضف تعليقك

تعليقات  0