العبدالله: الكويت تعتبر من الدول الأولى في نسبة الكسور من حوادث الطرق


قال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الصحة الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح ان الكويت تحتل المراتب الأولى بين الدول في نسبة اصابات الكسور من حوادث الطرق.

وقال العبدالله في كلمته في افتتاح مؤتمر الكسور والاصابات السابع الليلة الماضية ان هذا المؤتمر يعتبر من المؤتمرات الهامة ويجب تسليط الاضواء عليه من أجل وقاية انفسنا وابنائنا من مشكلة الكسور واصابات الطرق.

وأضاف ان المؤتمر يجمع نخبة من الاستشاريين والأطباء من المراكز العالمية والمستشفيات المتميزة وقاموا بتلبية الدعوة لتقديم خبراتهم وبحوثهم العلمية في هذا المؤتمر الطبي الهام.

وأكد ان الكسور والاصابات أصبحت أحد التحديات الرئيسة التي تواجه النظم الصحية الحديثة ومنها كانت أهمية الدعم المستمر لقدرات وامكانيات النظم الصحية للاستجابة وللتعامل السريع مع الحوادث والاصابات الناتجة عنها والتعليم الطبي المستمر لمواكبة أحدث التقنيات والاساليب الحديثة في هذا التخصص الهام والتخصصات ذات العلاقة ضمن منظومة صحية متكاملة.

وبين ان وزارة الصحة حريصة على التطوير المستمر لمنظومة الطوارىء الطبية وتحديث غرف وأقسام العمليات المركزة وتزويدها بالاجهزة والتقنيات الحديثة والتدريب المستمر للكوادر الطبية والفنية والتمريضية.

واضاف ان ذلك يسهم في التخفيف من الاعباء المترتبة على الاصابات والحوادث والتي نحتاج الى مواصلة الجهد والتنسيق المستمر مع مختلف الوزارات والتوعية باستراتيجيات الوقاية من الحوادث والاصابات.

واكد اهمية دور المجتمع المدني ووسائل الاعلام وجمعيات النفع العام لنشر ثقافة وسلوكيات الوقاية من الحوادث وتوعية أفراد المجتمع بأهمية الاستثمار في الوقاية من الحوادث لحماية الارواح والوقاية من الاعاقات والعجز المترتب على الحوادث والاصابات والذي سيؤثر على مسيرة التنمية.

من جهته قال رئيس وحدة العمود الفقري في مستشفى الرازي للعظام ورئيس كلية جراحة العمود الفقري ورئيس المؤتمر الدكتور عبدالرزاق العبيدان البرنامج العلمي للمؤتمر سيحتوي على 14 جلسة علمية ومحاضرات بالاضافة الى سبع ورش عمل على مدى أربعة أيام والتي سيقوم بالإشراف عليها نخبة من الاطباء وتحتوي على كل ماهو جديد وحديث في جراحة العظام والكسور مبينا ان المشاركين سيحصلون على 22 نقطة علمية.

وعبر عن التطلع الى التعاون مع المراكز الطبية المتخصصة في مجال العظام من خلال مشاركة 15 طبيب استشاري واستاذ من الولايات المتحدة الامريكية وبريطانا وفرنسا وألمانيا ومصر ودول الخليج العربي بالاضافة الى الكويت.

وعلى صعيد متصل قال الامين العام لمعهد الكويت للاختصاصات الطبية (كيمز) الدكتور ابراهيم هادي في تصريح صحفي ان معهد الكويت للاختصاصات الطبية يدعم المؤتمرات في مختلف التخصصات الطبية ويعمل على تدريب الشباب من الأطباء لخلق جيل واعد من الجراحين والاختصاصيين.

واضاف هادي ان (كيمز) يحتوي على ما يقارب 25 برنامجا لتدريب الأطباء مؤكدا ان هناك منظور خلال الخمس سنوات المقبلة برؤية الأطباء الكويتيين في جميع التخصصات الطبية الهامة.

وأضاف هادي ان معهد (كيمز) سيقوم يوم الاحد المقبل بتكريم وتخريج 79 طبيبا حصلوا على البورد الكويتي في 17 تخصص من تخصصات المعهد.

أضف تعليقك

تعليقات  0