سرية الاستجوابات بين قبول نواب ورفض آخرين


في سياق توجه بعض النواب الى تحويلَ بعض جلسات الاستجوابات المدرجة على جدول أعمال جلسة 26 الجاري إلى سرية، أعلن النائب يعقوب الصانع تأييده لسرية جلسة استجواب وزير الدولة لشؤون الإسكان والبلدية سالم الأذينة دون غيره من الاستجوابات "لحساسية المحاور".

ومن جهته، أيد النائب عدنان عبدالصمد موقف الصانع بإبدائه إمكان قبول فكرة سرية استجواب الأذينة لذات الأسباب، في وقت رفض النائب أسامة الطاحوس أن تكون الجلسة سرية، "لانتفاء المبرر العقلي والمنطقي لها".

إلى ذلك، دعا النائب عادل الخرافي وزير الأشغال وزير الكهرباء والماء عبدالعزيز الإبراهيم إلى تحمل مسؤوليته السياسية وتقديم استقالته على خلفية عدم استعداد "الأشغال" للتعامل مع الأمطار التي شهدتها البلاد، مؤكداً أنه متى قدمت أي مساءلة سياسية للوزير في الوقت الراهن بشأن هذه القضية فإنه سيتحدث مؤيداً لها.
أضف تعليقك

تعليقات  0