الغرفة التجارية البوسنية تتعهد بتقديم تسهيلات للمستثمرين الكويتيين



أكد رئيس الغرفة التجارية في البوسنة والهرسك أحمد أغريليتش اليوم أهمية الاستثمارات الكويتية في بلاده مشيرا الى عزمه العمل من أجل تذليل كافة العقبات التي قد تقف في طريق المستثمرين الكويتيين.

ولفت أغريليتش خلال لقائه سفير دولة الكويت في البوسنة والهرسك ناصر المطيري في مقر الغرفة الى الموارد الطبيعية الضخمة التي تتمتع بها بلاده ما يجعلها محطة جاذبة للاستثمارات الأجنبية وبخاصة الكويتية.

ومن جانبه نوه السفير المطيري بالاهتمام الذي يبديه المستثمرون الكويتيون نحو السوق المحلية ما يمنح البوسنة والهرسك فرصة للاستفادة من الأولوية التي تحظى بها عند المستثمرين الكويتيين بحيث تكون نقطة انطلاق لباقي دول المنطقة.

وأكد السفير المطيري ان حجم الاستثمارات الكويتية المحتملة في البوسنة والهرسك يقدر بمليارات الدولارات الأمر الذي يتطلب حل المصاعب التي تتعلق بتحرير التشريعات التي تساعد المستثمرين على مواصلة الاستثمار.

وأعرب عن امله في ان تتمكن السلطات البوسنية من تجاوز العقبات التي قد توجد أمام الاستثمار من خلال تبسيط الأنظمة والقوانين التي تساهم في تسريع تدفق الاستثمارات الأجنبية ورؤوس الأموال.

وكشف السفير المطيري عن مشروع استثماري كويتي في البوسنة والهرسك تصل قيمته الى ملياري دولار ويشمل بناء مدينة كاملة مع كافة أنواع البنية التحتية والخدمات والمرافق الضرورية والكمالية.
أضف تعليقك

تعليقات  0