جامعة الكويت تصدر بياناً عن محاسبة د.هيفاء الكندري لتصريحاتها عن وجود تحرش جنسي داخل الجامعة



اصدرت جامعة الكويت بياناً عن محاسبة د.هيفاء الكندري الأستاذة بكلية العلوم الإجتماعية لتصريحاتها عن وجود تحرش جنسي داخل الجامعة..

وكانت الدكتورة هيفاء الكندري، اقرت بوجود التحرش الجنسي في الجامعة، وانتقدت الدكتورة الكندري مكاتب أعضاء هيئة التدريس «بشكلها الحالي المغلق» واصفة هذا الأمر بأنه «شقق»، داعية إلى ضرورة تحويل أبواب المكاتب إلى «جامات» مع ستائر خفيفة تبين الحركة داخل تلك المكاتب.

وأعلنت الدكتورة الكندري في لقاء صحفي، إنها تسمع من الطالبات عن «حكايات تحرش سواء من أساتذة أو طلاب، ولكنهن يرفضن التقدم بشكوى في هذا الأمر، خوفا على السمعة، ويلجأن إلى سحب المقرر الدراسي من الأستاذ ويسجلنه عند دكتور آخر»، مشيرة إلى إنها ستبدأ بدراسة حول التحرش الجنسي، وستنطلق بها من جامعة الكويت.

وعن ظاهرة «البويات» و«الجنوس» في الجامعة، لفتت الكندري، إلى أن التعامل مع الظاهرتين في الجامعة يتم وفقا للائحة الموجودة والتي يطلق عليهما لفظ «طالب وطالبة»، ولذا لا يمكن أن «نطردهم أو نكفرهم أو نتعامل معهم وفقا لرغبات شخصية أو دينية، ولا يحق لأي دكتور طرد (البوية) أو (الجنس) من المحاضرة»، مبينة أن بعض «الجنوس» يرتدون «دشداشة».
أضف تعليقك

تعليقات  2


عيسى الرشيدي
قسم بالله كلامج صح ميه فى الميه يابنت الاجواد
إلي عيسى الرشيدي
لو كانت الدكتورة على حق فلماذا لم تسعى إلي رفع شكوى رسمية على من اتهمتهم بالتحرش الجنسي بدلا من تشوه سمعة بنات الناس على الجرائد وتتهم أساتذة الجامعة بأن مكاتبهم أصبحت مثل الشقق ؟ الدكتورة تستحق الطرد من الجامعة لأنها شوهت سمعتها وسمعة الطلبة وسمعة الأساتذة بكلامها اللي ما عليه أدلة .