المجلس يجدد الثقة بوزير الصحة ويرفض سحب الثقة منه ب31 صوتا مقابل 12 صوتا



فيما يلي نتيجة طرح الثقة بوزير الصحة محمد العبدالله:

الحضور 49

موافق 12

غير موافق 31

ممتنع 6

تجديد الثقة بالوزير

----------------------------------------------------------------------------------

ابرز ما جاء في مداخلة النائب حسين القويعان ضمن مناقشة طلب طرح الثة في وزير الصحة:

-- القويعان : انا لم اجرح ابو مشعل (الهرشاني)ولم ااسيء اليه.. انا ذكرت واقعة حصلت انه لم يحضر اللجنة وهو أوضح الان ,وهذا تقرير اللجنة وقرارها باطل ,لانه نتيجة اجتماع الاحد,ولم يكن فيه دعوات اسمية والمادة 51 واضحة ..اجتمعنا يوم الاحد حتي نصوت فقط علي التقرير وفوجئنا بخمسة طبيبات وطبيب واتصلوا عليهم في التليفون ودون دعوات رسمية .


-- حسين القويعان :يوم الاثنين فعلا انا لم احضر وكان يفترض ان توجه دعوات رسمية.. الاطباء يقولون انهم فوجئوا بمكتب الوكيل يتصل بهم يخبرهم اذهبوا لمجلس الامة ..اطباء واسماء لم تذكرهم الدكتور كفاية ...

-- حسين القويعان يريد الصعود للمنصة ليتحدث في طلب طرح الثقة بوزير الصحة والمجلس يوافق ..وايضا يوافق علي دخول فريق القويعان من السكرتاريه ليصاحبوه اثناء حديثه .....

-- حسين القويعان :وزير الصحة كان مقصرا في محاور الاستجواب ..

بل وارتكب في هذين الاسبوعين المزيد من الاخفاقات والاخطاء واربك الجهاز الطبي وجعله يخرج في اعتصامات ..انظر للدكتور كفاية كمثال للطبيب الكويتي الذي يمكن ان يتعرض للتعسف , وما كان يجب عرض هذا الامر في لجنة تحقيق علي اللجنةوالصحية لكواني عضو فيها, لكن المجلس قرر ان تكون اللجنة الصحية هي صاحبة الاختصاص....

لا نعلم من استدعي اسماء اطباء معينين , وسالت الدكتورة كفاية عن ذلك وقالت للجنة ان القضية محصورة معي والوزير والوكيل , بل وطالبت الاخت كفاية ان تعرف ماذا قال الاطباء الذين استدعتهم اللجنة حتي ترد لكن لم يخبرها احد..

-- القويعان : هذه اللجنة تقريرها باطل واي نائب يقعد في ديوانية ويقول انه بني قناعته بناء علي تقرير اللجنة فهذا كلام باطل وغير صحيح لان لجنة التحقيق مخالفة لنص المادة 51 من اللائحة الداخلية .


أضف تعليقك

تعليقات  0