القطيف: شاب يفارق الحياة ساجداً.. وآخر نصائحه: "المقابر ليست للكبار فقط"

 

ودّع شاب عشريني من الجنسية اليمنية الحياة ظهر أول من أمس أثناء سجوده في صلاة الجمعة بجامع الحسن في مدينة عنك التابعة لمحافظة القطيف.

وأوضح أحد المصلين أنه كان يصلي بجوار الشاب رائد الصراري وعندما رفع رأسه من السجدة ا?ولى وجد الشاب ملقى على جانبه على هيئة السجود، مشيراً وفقا لصحيفة "الاحساء اليوم" إلى أنه ظن بدايةً أنه مصاب بالصرع حيث كان يسمع منه صوت شهيق.

وأضاف أنه عند انتهائهم من الصلاة نقلوه إلى مستشفى عنك العام، حيث أوضح الطاقم الطبي لهم أنه متوفى من قبل وصوله، مبيناً أن الشاب رائد لم يكن يعاني من أي مرض وعُرف بأخلاقه الحميدة وروحه المرحة، وقد صُلي عليه عقب صلاة المغرب في جامع الحسن بمدينة عنك ودفن في مقبرتها.

الجدير بالذكر، أن الصراري كان آخر ما كتبه عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك": "المقابر ليس مكتوب عليها للكبار فقط، لذلك اتقوا الله"، كما تحدث عن سنن يوم الجمعة وهي "الغسل والطيب وكثرة الصلاة على الرسول والتبكير لصلاة الجمعة وقراءة سورة الكهف".
أضف تعليقك

تعليقات  0