مغربي يقتل ابنه ويطعمه للكلاب



عائلة طفل، يبلغ من العمر 8 أعوام، تتقدم بشكوى إلى الشرطة باختفاء الطفل منذ 12 يوماً ليعثر أحد المارة عليه لاحقاً جثة نهشتها الكلاب.

تفاجأ أحد المارة، في مدينة تارودانت المغربية، أثناء سيره فيها بوجود جثة لطفل مرمية في الشارع، وقال موقع "هسبرس" المغربي إنّ الجثة كانت متحللة وإنّ الكلاب نهشت أطرافاً منها.

وبعد التحقيقات، توصلت الشرطة إلى أن الجثة تعود لطفل (8 أعوام) كان اختفى عن الأنظار منذ حوالي 12 يوماً.

وتوصلت الشرطة إلى أنّ القاتل هو أب الطفل.

الطفل "م، ن" كان قد اختفى الأربعاء 20 نوفمبر/تشرين الثاني، بالقرب من مدرسته، غير بعيد عن المنزل، ما دفع عائلته إلى وضع شكاية لدى مصالح الأمن.

مصادر مقربة من التحقيق، ذكرت أنّ أب الطفل تذرّع في اعترافاته، بأنّ نوبة نفسية تصيبه بين الفينة والأخرى، وأنه كان في حالة لاوعي أثناء قتله لابنه.


أضف تعليقك

تعليقات  0