يوفنتوس يعزّز صدارته قبل تقرير مصيره الأوروبي

تحضّر يوفنتوس، حامل اللقب المتصدّر، بشكل مثالي لزيارته المصيرية إلى اسطنبول، حيث يلتقي غلطة سراي التركي الثلاثاء المقبل في دوري أبطال أوروبا، وذلك بتحقيقه فوزه السابع على التوالي وجاء على حساب مضيفه بولونيا (2-0) في افتتاح المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الإيطالي.

دخل فريق المدرّب أنتونيو كونتي إلى هذه المباراة وهو يبحث عن فوزٍ مهم سيمنحه الدفع المعنوي اللازم قبل خوضه مباراته المصيرية مع غلطة سراي في الجولة الأخيرة من دور المجموعات في دوري الأبطال، وسيجعله يبتعد بفارق 6 نقاط عن ملاحقه روما الذي يلتقي فيورنتينا الأحد المقبل.

ونجح فريق "السيدة العجوز"، الذي يحتاج إلى التعادل في مباراة الثلاثاء المقبل لكي يلحق بريال مدريد الإسباني إلى الدور الثاني، في تحقيق مبتغاه بفضل التشيلي أرتورو فيدال، الذي افتتح التسجيل بعدما وصلته الكرة على الجهة اليمنى للمنطقة إثر تمريرة من فيديريكو بيلوزو أطلقها "طائرة" في شباك الحارس جانلوكا كورشي (12)، مسجّلاً هدفه السادس في الدوري هذا الموسم.

ثم أكّد المدافع جورجيو كييليني فوز حامل اللقب بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة من كرة رأسية إثر ركلة ركنية نفّذها الأرجنتيني كارلوس تيفيز، الذي دخل في الشوط الثاني من المباراة التي شهدت إصابة المونتينيغري ميركو فوسينيتش في أواخر الشوط الأوّل، ما اضطّر كونتي إلى استبدال الإسباني فرناندو لورنتي به.

رفع يوفنتوس رصيده إلى 40 نقطة في المركز الأوّل، ووسّع الفارق مع مطارده روما إلى ستّ نقاط مؤقّتاً.

أضف تعليقك

تعليقات  0