البلاستيك يسبب الصداع النصفي





توصل علماء بريطانيون في دراساتهم إلى نتيجة تقول أن تركيبا كيميائيا يسمي "بيسفينول آ" يسبب الصداع النصفي لدى واحد من كل سبعة مواطنين بريطانيين. سبق أن أثبتت الأبحاث العلمية أن هذه المادة لها علاقة بمجموعة كبيرة من المشكلات الصحية، بما فيها الوزن الزائد، وعدم القدرة على الإخصاب والحمل، والنوبات القلبية، وغير ذلك.
\
يستخدم هذا التركيب الكيميائي "بيسفينول آ" في معظم المنتجات البلاستيكية بدءاً من لوحات المفاتيح للسيارات والستائر في الحمامات، وحتى علب زينة النساء، وبصورة خاصة في القوارير والكؤوس البلاستيكية في مكاتب الشركات، وفي أغلفة المواد الغذائية في المحلات التجارية، وحتى في الأواني والصحون التي تسخن فيها المأكولات في الأفران العاملة بالموجات الحرارية الدقيقة.
شنت بلدان كثيرة في كل أنحاء العالم حملة لمنع استخدام "بيسفينول آ" في المنتجات الخاصة بالأطفال، وبالأخص في قواريرهم وصحونهم البلاستيكية.
يجدر الذكر أن زهاء خمسة ملايين مواطن بريطاني يعانون من صداع الرأس النصفي الذي تتعدد وتشتد حالاته بفعل المادة المذكورة، وذلك علما بأن النساء يتعرضن لهذا المرض أكثر من الرجال ثلاث مرات. 
أضف تعليقك

تعليقات  0