محمد هايف محذرا: بناء التماثيل والأصنام في منطقة أرض المعارض يخالف أصول التوحيد والشرع


حذر الأمين العام لتجمع ثوابت الأمة النائب السابق محمد هايف المطيري من مخالفة شرعية خطيرة قادمة إن تجاهلت الحكومة بناء التماثيل والأصنام في منطقة أرض المعارض بمشرف لأن ذلك يخالف أصول

 التوحيد وقواعد الشريعة الإسلامية, بل ويعد تخلفا وعودة بالأمة إلى مظاهر ما قبل الإسلام حيث تشييد الأوثان بأحجامها المختلفة ولامسوغ لعودتها الآن لأرض التوحيد تحت مسمى الثقافة !

وقال هايف في تصريح صحافي إن أي مظهر من المظاهر غير الإسلامية وخاصة ما يتعلق بمعتقدات وثنية كوضع مثل هذه الأصنام والتماثيل المصنوعة من الطين ومواد أخرى قد تبقيها لسنوات طويلة على أنها

تراث وتجلب السياح للبلاد ، وغير ذلك من الحجج الواهية التي لايمكن أن تكون مسوغا لهذا الفعل أوغيره مما يخالف شريعتنا الغراء ومبادئها السامية
أضف تعليقك

تعليقات  0