الحكومة تتجه الى الاستقالة قبل حكم "الدستورية" في 23 ديسمبر الجاري لاحباط استجوابات جلسة ال24 الجاري


يتداو ل مراقبون محسوبون على الاوساط النيابية و الحكومية ان حكومة جابر المبارك ستعلن استقالتها بعد صدور حكم المحكمة الدستورية والمتوقع في 23 ديسمبر الجاري، لتكون أولى خطوات التشكيل الحكومي الجديد.

و في حال استقالة الوزراء، ستكون الحكومة غير ملزمة دستوريا بحضور جلسة الـ24 الجاري، والمدرجة عليها استجوابات وزير الدولة لشؤون الإسكان وزير الدولة لشؤون البلدية سالم الأذينة، والمقدم من

 النائبين عبدالله التميمي وفيصل الدويسان، وأيضا استجواب النائب حمدان العازمي لوزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ذكرى الرشيدي، وكذلك التصويت على طلب طرح الثقة في وزيرة الدولة لشؤون مجلس

الأمة وزيرة التخطيط والتنمية د. رولا دشتي.
أضف تعليقك

تعليقات  0