الكويت والعراق ينظّمان الملاحة في خور عبدالله



-فتح اجتماع اللجنة الكويتية- العراقية الثالث آفاقاً جديدة للتعاون بين الكويت والعراق من خلال اتفاقيتين لتشجيع وحماية الاستثمار والتعاون السياحي، فضلاً عن إقرار محضر تنظيم الملاحة في خور عبدالله، الأمر الذي يمهد لترسيخ العلاقات والتأسيس لاتفاقيات لاحقة بحسب وزيري خارجية البلدين.

وجاءت الاتفاقيتان عقب يومين من المباحثات في الكويت أعلن في ختامها نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره العراقي هوشيار زيباري، أن العلاقات الكويتية- العراقية شهدت تطورات إيجابية ملموسة خلال العامين الماضيين "ما جعلها الأبرز والأكثر إيجابية في خضم التداعيات والمستجدات الإقليمية الراهنة".

وبينما أشار الخالد إلى أن اللجنة وضعت آلية لمناقشة كل الموضوعات الثنائية، كشف زيباري أن الاجتماع الرابع للجنة في بغداد قد يفضي إلى اتفاقيات لتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي، وأخرى تتعلق بالحقول النفطية المشتركة بين البلدين.

وأعلن زيباري أن الموقف العراقي الرسمي تجاه الكويت تعكسه وزارة الخارجية العراقية والناطق باسم الحكومة فقط، معرباً عن استنكار بلاده لاستهداف مناطق سعودية من جماعات عراقية "فنحن ضد أي عمل خارج عن القانون لإيذاء علاقات العراق مع جواره".

أضف تعليقك

تعليقات  0