الحكومة السورية.. تقرير سيلستروم هزيمة لمشروع يستهدف مستقبل سوريا


اعتبرت الحكومة السورية ان التقرير الذي قدمه رئيس فريق التحقيق الاممي حول استخدام السلاح الكيمياوي في سوريا اكي سيلستروم يؤكد استخدام المجموعات المسلحة لغاز السارين وهزيمة للمشروع الذي يستهدف مستقبل البلاد.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية السورية في بيان اوردته وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) ان تقرير سيلستروم يؤكد ما قالته الحكومة السورية حول استخدام غاز السارين من قبل المجموعات المسلحة في خان العسل بريف حلب شمال سوريا وفي غوطة دمشق.

واضاف الناطق انه في المقابل لم تلق الادعاءات الكيدية ذات الطابع التضليلي التي تجاوزت الاربعين ادعاء والتي تم ابتداعها بهدف التغطية على اعمال المجموعات المسلحة الا الاهمال وعدم التعامل معها من قبل بعثة الامم المتحدة.

واوضح ان تقرير سيلستروم يعيد الى الاذهان مرة اخرى ما اكدته سوريا مرات ومرات من انها لن تستخدم على الاطلاق السلاح الكيمياوي ضد شعبها.

واشار الى ان هذا التقرير يجب ان يدفع بعض الدول لتعزيز ابعاد القرار التاريخي الذي اتخذته القيادة السورية بالانضمام الطوعي والسيادي الى اتفاقية حظر الاسلحة الكيمياوية لاجبار اسرائيل التي تمتلك جميع اسلحة الدمار الشامل النووية والكيمياوية والبيولوجية على الانضمام الى اتفاقيات حظر اسلحة الدمار الشامل.

وكان سيلستروم قد اعتبر الهجوم بالسلاح الكيمياوي في غوطة دمشق في اغسطس الماضي "اكبر حادثة مؤكدة لاستخدام الكيمياوي في سوريا" موضحا ان "التقرير الاممي لا يتضمن معلومات كافية لاتهام احد اطراف النزاع في استعمال الكيمياوي" وتحميل المسؤولية يتطلب دراسة معمقة للادلة المتوافرة وادلة غيرها جديدة ولا يملك دليلا على تورط طرف به.

ومن المقرر ان تزور رئيسة بعثة الامم المتحدة لنزع السلاح الكيمياوي في سوريا سيغريد كاغ دمشق خلال اليومين المقبلين لاجراء محادثات مع المسؤولين السوريين حول اخر الاتصالات الدولية بشأن نقل ترسانة سوريا من السلاح الكيمياوي والتخلص منه. 
أضف تعليقك

تعليقات  1


سالم
بالمنطق جيش السوري عنده كل انواع الاسلحه الثقيله فلا يحتاج استخدام كيماوي والمعارضه ليست مضطره على قتل الناس الا لسبب واحد وهو شن امريكا الحرب على الحكومه ويوجد ادله على ان يوجد دول دعمت المجموعات لهذا العمل بالتفكير يتبين من هو الذي محتاج لقتل ابرياء لتحقيق هداف دنيئة