علماء "كامبريدج" يطبعون خلايا عصبية يمكنها علاج فقدان البصر



في سابقة تعد الأولى من نوعها، نجح علماء في طباعة خلايا عصبية يمكنها إحلال الخلايا العصبية التالفة بالقرنية، مما قد يسهم في استعادة القدرة على الإبصار للمكفوفين، وهي أول عملية طباعة لخلايا من الجهاز العصبي المركزي.

وتمكن علماء جامعة كامبريدج من طباعة نوعين من الخلايا في قرنية فئران، هما النوعان المسئولان عن نقل الإشارات من العين إلى المخ، وذلك باستخدام طابعة حبر ثلاثية الأبعاد "كهرضغطية"، وقد احتفظت الخلايا بحالتها ونمت في البيئة المهيئة لها، حسبما أوردت صحيفة "بيزنس إنسايدر".

ويحتاج اختبار تقنية طباعة الخلايا العصبية على البشر إلى المزيد من التجارب، لتطوير تقنية تتناسب مع القرنية البشرية، وهو ما قد يطرح حلاً باتراً لمعظم حالات فقدان البصر التي غالباً ما تكون ناجمة عن تلف الخلايا العصبية.
أضف تعليقك

تعليقات  0