اكتشاف بروتين يصغّر عمر الإنسان 40 عاما




تعدّ الشيخوخة من الهواجس الأكثر شيوعاً التي تشغل بال الناس، ومدار بحث بين العلماء، حتى تمكنوا من اكتشاف مركب بروتيني أكدوا أنه المسؤول عن الشيخوخة، وقد يكون المفتاح للحفاظ على الشباب الدائم.


وقال قائد الفريق البحثي البروفسور ديفيد سنكلير إنه خلال حقن فأر تجارب ببروتين "إن إيه دي" المركب لمدة أسبوع، أوضحت النتائج أن أنسجة الفأر البالغ من العمر عامين تحولت لتشبه أنسجة فأر بعمر 6 أشهر، متوقعاً أن هذا الاكتشاف الجديد قد يُمكن من تصغير الإنسان 40 عاماً.


وأشارت صحيفة ديلي ميرور البريطانية إلى أن هذا المركب البروتيني يعمل على تجديد الاتصال بين خلايا الطاقة في جسم الإنسان، الذي يقل تدريجياً مع تقدم الإنسان في العمر.


وشبّه سنكلير الشيخوخة بحياة الأزواج، حيث يقل التواصل بينهم مع تقدمهم في العمر، بسبب تعايشهم بالقرب من بعضهم لعدة سنوات، مضيفاً: "وكما هي الحالة هنا فإن إعادة الاتصال بين هذه الأطراف يكون الحل للمشكلة".


لكن الفريق البحثي يؤكد أن العمل لا يزال في بدايته، متوقعين أن يساعد الاكتشاف الجديد على علاج الكثير من الأمراض المزمنة لدى البشر وبالأخص الأمراض الشائعة، كمرض السكر من النوع الأول والثاني.

أضف تعليقك

تعليقات  0