مجلس التعاون يدين التفجير الارهابي الذي استهدف مديرية الأمن بمدينة المنصورة المصرية


دان مجلس التعاون لدول الخليج العربية الهجوم الذي استهدف مدينة مديرية امن الدقهلية بمصر فجر امس وادى الى مقتل وجرح عشرات المواطنين بينهم عدد كبير من رجال الشرطة.

وقال الأمين العام للمجلس الدكتور عبداللطيف الزياني في بيان ان المجلس يدين بشدة حادث التفجير الإرهابي الذي استهدف مقر مديرية الأمن في مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية في مصر.

ووصف الزياني حادث التفجير بأنه "عمل إجرامي جبان" يتعارض مع المبادئ والقيم الانسانية والأخلاقية مؤكدا إدانة مجلس التعاون لهذا الحادث الإرهابي الشنيع.

وراى ان التفجير يهدف إلى زعزعة أمن مصر واستقرارها وترويع الآمنين وتعطيل الجهود الرامية لبسط الأمن والاستقرار في ربوعها ولا يستفيد منه إلا الذين لا يريدون الخير والأمان لمصر وشعبها.

وأعرب عن ثقته في قدرة الأجهزة الامنية المصرية على كشف ملابسات هذا الحادث الإجرامي والقبض على الجناة وتقديمهم إلى العدالة لينالوا جزاءهم.
أضف تعليقك

تعليقات  0