افتتاح "ابتكاراتي لبيئتي وتراثي" بالاساسية


نظم قسم المناهج وطرق التدريس بكلية التربية الاساسية بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب معرض "ابتكاراتي لبيئتي وتراثي" وذلك ضمن الانشطة الثقافية للقسم باشراف عضو هيئة التدريس بالقسم د.حياة المجادي وبحضور مساعد العميد للشئون الاكاديمية د.عبدالله الحداد ورئيس قسم المناهج وطرق التدريس د.فهد الميع وأعضاء هيئة التدريس بالكلية وعدد من طالبات الكلية.

قام العميد المساعد للشئون الاكاديمية د.الحداد بافتتاح معرض ابتكاراتي لبيئتي وتراثي بمشاركة اعضاء هيئة التدريس بالقسم حيث اطلع على مشاريع طالبات القسم التي تنوعت من حيث الشكل و المضمون .

وفي هذا السياق اشاد د. الحداد بما يقوم به قسم المناهج وطرق التدريس من انشطة فصلية تساهم في تحفيز النواحي الاكاديمية لدى الطالبات عن طريق الافكار والابتكارات التي يقدمونها في المعرض ولعل التراث المحلي الكويتي القديم كانت له كلمته بالمعرض عن طريق دمجه مع التراث الحديث مع مراعاة والاهتمام بالنواحي العلمية لاعتبارها احد اهداف القسم المحافظة على
الموروث الشعبي الكويتي.

وأكد د.الحداد بان الكلية حريصة على تدريب و تعليم الطالبات اللاتي بدورهن ينقلن هذه الخبرات الى الطلبة بالمدارس المختلفة خصوصا في رياض الاطفال والمرحلة الابتدائية مشيرا ان عملية اللعب من احسن الطرق وانجحها في توصيل المعلومة والخبرة المرئية والملموسة للتلاميذ والاطفال ،و نجاح طالبات كلية التربية الأساسية بذلك لهو دليل على الجهود المبذولة من جميع اعضاء هيئة التدريس بالقسم الذين عملوا كفريق واحد متكامل بالإضافة الى جهود الطالبات ، متقدما بالشكر لأعضاء هيئة التدريس بالقسم وللدكتورة د.حياة المجادي المشرفة على المعرض المعروفه بمساهمتها في إحياء التراث المحلي الكويتي القديم.

كما اعربت المشرفه على المعرض د.حياة المجادي عن سعادتها باستمرار اقامة مثل هذه المعارض كل فصل دراسي لما لها من دور كبير في ابراز قدرات طالبات القسم من خلال مشاركتهن بانجازاتهن اليدوية ، مضيفة بان القسم يضم فريق عمل متكامل برئاسة رئيس القسم يحاولون تقديم افضل ما عندهم من أعمال يدوية مما يخدم المقررات التدريسية العملية بالقسم.

واشارت د.المجادي بان المعرض ركز على ابراز اهمية الغزل اليدوي والاهتمام به كونه من الاعمال التراثية اليدوية التي يجب أن لا تندثر موضحة أن للبيئة البحرية دور كبير في التراث المحلي الكويتي القديم باعتبار المهنة الكويتية الاولى هي مهنة الغوص فذلك تم التركيز عليها اكثر وتقديمها بصورة اوضح ،مضيفة بان اقبال الطالبات هذا العام كان غفير مما ساهم بتحفيز وتشجيع الطالبات على الانتاج ، متوجهة بالشكر لإدارة الكلية على دعمها المتواصل واهتمامها بالتراث والبيئة.

اما رئيس قسم المناهج وطرق التدريس د.فهد الميع فقد شكر كل من حضر وساهم في انجاح هذه الفعالية من ادارة الكلية و اعضاء هيئة التدريس وطالبات الكلية ، مثنيا على حرص قسم المناهج وطرق التدريس على اقامة مثل هذه المعارض كل فصل دراسي حيث يعتبر هذا النشاط انعكاسا لأهداف قسم المناهج وطرق التدريس المتعلقة بالجوانب التطبيقية للمقررات الدراسية والاهداف المرتبطة بالتدريس برياض الاطفال وهذا الفعالية هي جزء مهم جدا لجانب التدريس الفعلي لمقررات النظري ، مشددا عن افتخار وتشرف القسم بإقامة هذا المعرض الذي يعكس الجانب الاكاديمي والفني والتعليمي والتربوي للمستوى الحقيقي لقسم المناهج وطرق التدريس ، معربا عن سعادته بالافكار الجديدة والابتكارات المتميزة التي قدمتها الطالبات وارتباطهن بتراث الاباء والأجداد كما قدمت بعض الطالبات أفكار سهلة و مميزة يمكن أن تخدم كلية التربية الأساسية بمبناها الجديد .




أضف تعليقك

تعليقات  0